بورسعيد اليوم

رعب ماكينات الصرافة.. الزحام يطيح بجهود الدولة الاحترازية لمنع انتشار كورونا رغم خطورة الوباء.


سادت حالة من الهلع والرعب بين الموظفين، أثناء قيامهم بصرف رواتبهم من ماكينات الصرافة بسبب الزحام الشديد مما يعد بيئة خصبة لانتشار فيروس كورونا المستجد بين المواطنين؛ وذلك وسط حالة من اللامبالاة من المسئولين.
حالة اللامبالاة والتعامل بدون حكمة، وعدم الالتزام بالاجراءات الاحترازية التي أعلنت عنها الدولة خاصة في محيط ماكينات الصراف الآلي التي تشهد إقبالا كبيرا من المواطنين، رصدتها كاميرا “صدى البلد”، أمام أحد البنوك.
وفى إطار ذلك دشن مجموعة من شباب مدينة إيتاى البارود بمحافظة البحيرة حملة لتعقيم وتطهير الشوراع والمناطق والمنشآت الحيوية وللتوعية من مخاطر فيروس كورونا المستجد ولتوعية المواطنين من خطورة الزحام على ماكينات ATM لصرف الأموال.
وأكد على رجب حمد أحد المشاركين فى المبادرة بأنه تم تقسيم العمل بين الجروب على هيئة ورديات وتمكنوا من تعقيم جميع شوارع المدينة والمنشآت حكومية والسنترالات ومداخل العمارات والتكاتك وكل المناطق التى تشهد تجمعات كبيرة من المواطنين.

ومن جانبه وجه مصطفى رجب على رسالة للشباب بدائرة المحافظة بضرورة المشاركة الشعبية والمجتمعية فى ظل الأزمة التى تمر بها البلاد مطالباً بتبرع مجموعة من الشباب للوقوف بجوار ماكينات الصرافة وتعقيمها
وتوزيع جونتيات على المواطنين وتنظيم عمليات صرف الرواتب من مكاينات الصراف للوقاية من فيروس كورونا.

فيما تقدم محمد محمود رضا مهندس باقتراح مؤقت لحل أزمة التكدس على ماكينات الصرافة وهو تسليم الموظفين رواتبهم بداخل جهات عملهم بصفة مؤقتة حتى تنتهى أزمة كورونا وذلك للقضاء على الزحام وحماية
المواطنين ووقايتهم من انتشار الفيروس.

وكان اللواء هشام آمنة محافظ البحيرة قد وجه بتوزيع ماسكات وجوانتيات طبية على المواطنين المترددين على ماكينات الصراف الآلي “ATM” ومكاتب البريد ، بالتزامن مع توقيت صرف المرتبات الشهرية للعاملين بالدولة مشيراً إلى استمرار أعمال تطهير وتعقيم المصالح الحكومية والشوارع العامة ، وأماكن التجمعات ، وإتخاذ التدابير
الوقائية اللازمة والتوعية ، والتنسيق مع أجهزة المحافظة .

وشهدت مدينة دمنهور عاصمة محافظة البحيرة قيام المحاسب محمد خميس رئيس الوحدة المحلية لمركز ومدينة دمنهور يقود فريق عمل من العاملين بمجلس المدينة ومبنى المحافظة للقيام توزيع جونتيات طبية على المواطنين المترددين على ماكينات الصرافة ومكاتب البريد كتدبير احترازى للوقاية من فيروس كورونا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*