بورسعيد اليوم

«شرق بورسعيد للتنمية» تطرح 60 مصنعًا جاهز المرافق لصغار المستثمرين

أمانى العزازى

تعتزم شركة شرق بورسعيد للتنمية الرئيسية، إحدى شركات مجموعة التنمية الصناعية للمطور الصناعى، طرح 60 مصنعًا صغيرًا بمساحة 300 متر لشباب المستثمرين وصغار المصنعين، تبلغ مساحتها الإجمالية 50 ألف متر، بنظام حق الانتفاع لمدة 50 عامًا، ويتم تجديده كل 25 عامًا.

وتبدأ الشركة بطرح 24 مصنعًا للمستثمرين كمرحلة أولى، يعقبها خلال 6 شهور 24 مصنعًا كمرحلة ثانية، ثم طرح 12 مصنعًا خلال العام الحالى.

قال عمر عبد الوهاب، مدير المبيعات ونائب المدير التجارى بالشركة، إن مجلس الإدارة وافق مؤخرًا على تخصيص 50 ألف متر مربع لإقامة مجمعات صناعية صغيرة بمساحة 300 متر، تلبية لطلبات شباب الأعمال وصغار المصنعين، وتجار بورسعيد، بإقامة مصانع صغيرة أسوة بالمجمعات الصناعية التابعة للمحافظة جنوب المدينة.

ولفت عبد الوهاب إلى قيام الشركة بإنهاء إجراءات التراخيص الصناعية، ورخص التشغيل للمستثمرين الجدد، ومن المقرر أن تقوم بطرح استثمارات جدية حجز للانتفاع بالوحدات الصناعية الجارى إنشاؤها بالمجمع الصناعى.

وذلك بمقابل انتفاع سنوى لجذب التجار الراغبين فى التحول للنشاط الصناعى، بشرط أن تكون الأنشطة الصناعية غير ملوثة للبيئة.

وتستعد الشركة حاليًّا لإقامة مؤتمر تسويقى 22 يناير الحالي ببورسعيد للإعلان عن تفاصيل الطرح الجديد، بالتنسيق مع مسئولى المنطقة الصناعية بالهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس لشرح مزايا الاستثمار بالمنطقة، والإعفاءات والحوافز الضريبية والجمركية والتسهيلات المقررة للسداد، شريطة توافر القدرة المالية لإقامة المشروع وإمكانية تصدير نسبة من المنتج.

وأكد عبد الوهاب الانتهاء من تطوير وترفيق أول 300 ألف متر مربع، معلنًا جاهزيتها للاستثمار، فيما يتم الانتهاء من ترفيق 500 ألف متر التى تسلمتهم الشركة من الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية، من إجمالى 16 مليون متر مربع تم تخصيصها للشركة بحق انتفاع لمدة 100 عام.

وقال إن شركته تقوم بتطوير وترفيق الأراضى قبل طرحها للمستثمرين، وهو ما يفسر تزايد طلبات الاستثمار بالمنطقة الصناعية، لافتًا إلى الانتهاء من التعاقد مع مستثمرين مصريين لإدارة وتشغيل 2 محطة خدمات تموين وقود بالمجمع الصناعى، وجارٍ حاليًّا إنهاء إجراءات التراخيص للمشروعين.

وأشار إلى أنه يجرى حاليًّا التفاوض مع مستثمرين هنود للانضمام إلى المستثمرين الألمان والدانمارك، التى سبق وتعاقدت معهم الشركة لإقامة مشروعات صناعية بشرق بورسعيد.

كانت شركة شرق بورسعيد للتنمية قد وقعت تعاقدين مع شركة باج بورسعيد للتصنيع وجيردا مصر للتصنيع التابعة للمجموعة الألمانية باستثمارات 70 مليون يورو لإقامة مشروعات خاصة بأنظمة الرى الحديثة، وإنتاج وتصنيع الأبواب المصفحة والأقفال الحديدية.

وتعد شركة شرق بورسعيد للتنمية نتاج للشراكة بين الدولة والقطاع الخاص، ممثلًا فى مجموعة التنمية الصناعية، ومجموعة حسن علام للإنشاءات، وشركة سامكريت مصر.

وتتولى الشركة مهمة تنمية وتطوير وإدارة وتسويق المنطقة الصناعية شرق بورسعيد التى يبلغ مساحتها 16 مليون متر مربع، فيما تبلغ مساحة المرحلة الأولى منها 4 ملايين متر مربع.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*