ثورة النواب لن تهدأ .. البرلمان يستدعي رئيس الوزراء وأعضاء الحكومة لمحاسبتهم

5792357D-0725-4B9A-87A9-693BC9A00BBD

فريدة محمد – ماجدة بدوى – محمود فايد
أعلن رئيس البرلمان الدكتور علي عبد العال، استدعاء البرلمان رئيس مجلس الوزراء المهندس مصطفى مدبولي، وعددا من الوزراء، لإلقاء بيان أمام البرلمان الأسبوع القادم.

وقال الدكتور علي عبد العال، خلال الجلسة العامة للبرلمان، اليوم الأربعاء،: “ثورة مجلس النواب لن تهدأ حتى تصل الحقيقة للناس وحتى يتم محاسبة الحكومة”.

وأضاف رئيس البرلمان،خلال الجلسة العامة،: “البعض تهكم على البرلمان حينما تحدث عن إصلاحيات سياسية وحزبية”، وتابع: “العظمة للشعب لأنه الأبقى ونسير على الطريق الصحيح”.

وأكد أن “المؤشرات الاقتصادية لوضع الاقتصاد المصري والتي شهدت إشادة من المؤسسات الدولية تثير الغيرة والحقد والحسد، كما أن هناك غضبا لدى الحاقدين من ترتيب الجيش، فهو من بين أقوى جيوش العالم وهو أقوى جيش في المنطقة ولذا يظهر التشكيك في القوات المسلحة”.

وقال رئيس النواب: “المغرضون لا يريدون لا اقتصادا داخليا ولا قوات مسلحة، وهؤلاء يجندون ضعاف النفوس داخل الدولة ليحققوا مصالحهم”.

وأضاف علي عبد العال: “لن نسمع لهم، فالقطار انطلق نحو الهدف ولن نلتفت لهم، ويوم الجمعة كان رسالة للعالم”، مشيرا إلى أنهم يصورون بعض التجمعات البشرية الطبيعية على أنها مظاهرات ويفبركون الصور والفيديوهات على مواقع التواصل الاجتماعي لنشر الشائعات والأكاذيب ومصر أثبتت أن حصانتها قوية.

وكان الدكتور علي عبد العال قد تحفظ أمس وكان غاضبا، من أداء الحكومة خلال الجلسة العامة أمس، الثلاثاء، وصرح بأنه سيكون هناك وقفة شديدة مع الحكومة ولن نترك الشعب ومصالحه بعيدا عن هذه القاعة ولن نسمح لكل المسئولين التنفيذيين أن يصدروا المشاكل لرئيس الجمهورية وعليها أن تحنو على الشعب “.

وأضاف عبد العال أن عليهم أن يتحملوا المسئولية وأن يحنو على الشعب الذي يتنتظر الكثير من مجلس الشعب والحكومة، وعلى المجلس أن يفعل كل الأدوات الرقابية.

وقال رئيس البرلمان: “التاريخ لن يرحم هذا المجلس إذا لم يقم بدوره في مجال اللحمة الوطنية ودعم القوات المسلحة والشرطة والقيادة السياسية، ووجه رسالة للرئيس عبد الفتاح السيسي قائلا: “نحن معك وأرواحنا على أكفنا دفاعا عن هذا الوطن الغالي”.