بشرى لطلاب بورسعيد.. خطة متكاملة لصيانة المنشآت الرياضية وحمام الغطس الأولمبى

4E682A12-319F-4232-AFA7-17FBF1CCD761

بورسعيد محمد فرج

أكد الدكتور علاء الدين حامد عميد كلية التربية الرياضية، جامعة بورسعيد، أن الكلية تشهد طفرة علمية ورياضية داخل كافة أقسامها التى تؤهل الخريجين لمواكبة سوق العمل بالمؤسسات والهيئات الرياضية والأندية والمدارس، فضلا عن الدفع بهم بوزارة الشباب والرياضة.

وقال علاء الدين، فى تصريح خاص لــ”اليوم السابع”، إن هناك أقساما عديدة بالكلية كالتدريب وعلوم الحركة وعلوم الصحة وعلم النفس، والإدارة الرياضية وطرق التدريس والمنازلات، وألعاب القوى وتمرينات الجمباز والرياضيات المائية.

وقال إن الكلية بها 860 طالبا وطالبة من بينهم، 75% ذكور و25 % إناث وبلغت نسبة الحضور، هذا العام 90% من طلاب الصف الأول 70 % الصف الثانى و50% لطلاب الصف الثالث، و40 % الصف الرابع بإجمالى نسبة، الحضور 70% مما يؤكد زيادة الوعى، لدى الطلاب ومدى تفاعلهم مع العام الدراسى، الجديد يحدوهم الأمل نحو مستقبل مشرق لخريجى كلية التربية الرياضية.

وأضاف عميد تربية رياضية أن هناك خطة متكاملة لصيانة المنشآت الرياضية لحمام الغطس الأولمبى، تبدأ بالأعمال الميدانية من خلال المرحلة، الأولى التى تبدأ بمعالجة التسريبات وتغيير البلاط والقسم الزجاجى والنوافذ الزجاجية لحمام الغطس على أن يتم التدريبات أثناء الصيانة بحمام السباحة.

وتابع: أن المرحلة الصيانة، سوف تشمل الأعمال الكهروميكانيكية، بتكلفة أجمالية للمرحلتين 3 مليون جنيه، إجمالى أعمال الصيانة بمجمع، حمامات الغطس والسباحة.

وفى ذات السياق، أكد أن الملاعب المفتوحة شهدت صيانة لأسوارها الحديدية حول الملاعب، فضلا عن مقايسة للأرضيات والمدرجات المعدنية من خلال المخاطبات مع إدارة الجامعة لبدء التنفيذ.