3 ملايين جنيه تفصل تولي إيهاب جلال عن تدريب منتخب مصر.. تفاصيل

FE0BC07F-0294-4CCB-9D62-AFA807DA165E

عمرو الحلوانى
أصبح إيهاب جلال المدير الفنى للفريق الأول لكرة القدم بالنادى المصرى قاب قوسين أو أدنى من تدريب منتخب مصر خلال الفترة المقبلة خلفا للمكسيكى خافيير أجيرى الذى تمت إقالته بعد خروج المنتخب المفاجئ من منافسات دور الـ 16 لبطولة الأمم الإفريقية 2019.

واتفق مسئولو اتحاد الكرة مع إيهاب جلال على كافة تفاصيل توليه تدريب منتخب مصر وتبقى نقطة خلاف وحيدة من أجل الإعلان بشكل رسمى عن تولى جلال تدريب منتخب مصر وهو دفع اتحاد الكرة مبلغ ” 3 ملايين جنيه ” للنادى المصرى قيمة العقد المقدم الذى حصل عليه جلال عند تجديد تعاقده مع المصرى قبل انطلاق الموسم الكروى الجارى ، وفى حال دفع اتحاد الكرة لهذا المبلغ سيتم الإعلان بشكل رسمى عن تولى إيهاب جلال تدريب منتخب مصر خلال الساعات القليلة المقبلة .

وشهدت الساعات القليلة الماضية انفراجة كبيرة للغاية فى مفاوضات اتحاد الكرة مع إيهاب جلال، بعدما تم الاتفاق على تواجد الثنائى أحمد إبراهيم ومصطفى كمال ضمن الجهاز الفنى الجديد للفراعنة بقيادة إيهاب جلال، على أن يكون حمد إبراهيم “مدربا” ضمن الجهاز وليس “مدربا عاما”، وتبقى خطوة واحدة تفصل الإعلان الرسمى عن تولى إيهاب جلال، وهو الاتفاق على بقية الجهاز “المدرب العام ومدير المنتخب”.

وطالب إيهاب جلال بوضع خارطة طريق وديات المنتخب الوطنى بالكامل خلال الفترة المقبلة، وتمسك بإقامة معسكر مغلق كل فترة خاصة بالتوقف الدولى ويتم استدعاء جميع اللاعبين سواء المحترفين أو لاعبى الأهلى والزمالك دون استثناء.

وينتظر عشاق كرة القدم المصرية حسم موقف اسم المدير الفنى الجديد للمنتخب من أجل الاستعداد للمرحلة المقبلة والتى تشهد مشاركة المنتخب بمنافسات التصفيات المؤهلة إلى بطولة الأمم الإفريقية 2021 بالكاميرون وخوض منافسات التصفيات المؤهلة إلى كأس العالم 2022.

ويرى الجميع أن على اتحاد الكرة الإسراع فى حسم هذا الملف المهم للغاية خاصة وأن إقالة المكسيكى خافيير أجيرى مرت عليها أكثر من شهرين منذ خروج المنتخب من منافسات بطولة الأمم الإفريقية 2019 بعد الهزيمة أمام جنوب إفريقيا بهدف دون رد فى لقاءات دور الـ 16.