حادث يقشعر له الأبدان”.. أم تدفن ابنها حيًا بمقابر بورسعيد

EEFD8978-2858-47E0-8710-91FC7CA426C4
كتبت : شيماء الريس
قامت لجنة حماية الطفل بحى الزهور ببورسعيد بإنقاذ طفل عمره 7شهور أثناء محاوله دفنه بالمقابر.

ورد بلاغ من السيده تدعى “رباب “بالعثور علي طفل يبكي في حفره قبر وموضوع عليه أكوام من الأشجار الجافه ومخلفات الجبانه.

وعلي الفور اجتمعت اللجنة برئاسة العميد نعمان رئيس الحي ، ورئيس لجنة حماية الطفل بحي الزهور ،وتم التحرك على وجه السرعة لإنقاذ الطفل، ورعايته حتي إستعاد عافيته، تم تحرير المحضر رقم 1787 بنيابه الزهور والمناخ ومازال التحقيق مستمرا .

وأكدت “ناهد عبد الرازق “المسئول والمتحدث الرسمى عن للجنة حقوق الطفل بحى الزهور ببورسعيد، ان الأم هي من قامت بمحاولة التخلص من الطفل بدفنه حياً داخل قبر ، ونفت ان تكون مختلة عقلياً او نفسياً .

ومن جانبها أوضحت “عبد الرازق” ان السيدة المتهمة بمحاولة قتل طفلها تدعي “أميرة أ” وهي من أبناء مدينة المنصورة بمحافظة الدقهلية وتعمل في بيع المناديل الورقية ببورسعيد .

وفى سياقٍ متصل بيّنت خبير محكمة الطفل الي ان المتهمة حاولت بيع الطفل أكثر من مرة دون جدوي وفي كل مرة كان يعود اليها من جديد ولذا حاولت التخلص منه بالدفن حياً واختارت المقابر مكاناً لجريمتها .

ويتم المتابعة الأن من قبل “احمد سالم” مدير نيابه الطفل باهتمام شديد بالبلاغ للوقوف على ملابسات الحادث “اللّا إنسانى” وقامت اللجنه بإيداع الطفل مركز للامومه والطفوله التابع للشؤون الصحيه.