محافظ بورسعيد يتابع سير العمل في انشاء اكبر مصنع لانتاج اطارات السيارات تمهيدا لافتتاحة في سبتمبر القادم .‎

66402172_467712524028587_3631253295235858432_n

محمد مسعد

تفقد اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد، سير العمل فى إنشاء اكبر مصنع لانتاج إطارات السيارات، بالمنطقة الصناعية جنوب بورسعيد رافقة خلالها محارب هيلع رئيس حي الجنوب واللواء علاء الملكي مدير المنطقة الصناعية وابراهيم جودة رئيس مجلس إدارة المصنع

وقال محافظ بورسعيد بانه من المنتظر افتتاح المرحلة الأولى من مصنع إطارات السيارات فى سبتمبر المقبل والذى يعد المصنع الأكبر من نوعة فى مصر لإنتاج أحدى الماركات العالمية الشهيرة.

واضاف المحافظ بان المصنع يعد الاول من نوعه فى الشرق الأوسط، وأنه يعمل على توفير العملة الصعبة من خلال الحد من استيراد هذا المنتج الإستراتيجى الهام كذلك سيتم تصدير إنتاجه للخارج، مؤكدًا على أن الفترة المقبلة ستشهد مزيد من الافتتاحات لكيانات اقتصادية سواء لكبار الكيانات أو لصغار المستثمرين والشباب.

وأكد محافظ بورسعيد، على أن المدينة تشهد طفرة اقتصادية غير مسبوقة ليس فقط من خلال المشروعات العملاقة التى تشهدها بشرقها، ولكن من خلال الكيانات الاقتصادية الكبرى التى تضخ استثماراتها بجنوبها وغربها مما يوفر فرص عمل للشباب ويدعم الاقتصاد المصرى. واضاف بان تواجد ذلك الصرح الصناعي العملاق بالمنطقة الصناعية سوف يحدث نقلة كبيرة للقطاع الصناعي

يذكر أن مصنع إنتاج إطارات السيارات يقام على مساحة 75 ألف متر مربع، باستثمارات أكثر من 3 مليارات جنيه، ويبدأ إنتاجه عام 2019، ويعد الأول من نوعه فى مصر لإنتاج إطارات النقل، ويوفر أكثر من 5000 فرصة عمل مع اكتمال مراحله بجانب تدريب العاملين به على يد خبراء من ألمانيا ووصل العمل فيه إلى مراحل متقدمة. حيث تم الانتهاء من الاعمال الإنشائية للمصنع بنسبة ١٠٠% ويجري حاليا تركيب الماكينات ومنظومة الحريق ويقام المصنع علي مساحة ٧٥ الف م٢ وتبدا خطوط الانتاج الاولي بانتاج اطارات الدراجات النارية والجرار الزراعي والشوكة واللوادر والقاطرات الزراعية.