باهى : ثورة ٣٠ يونيو كانت التحدى الأكبر لإنقاذ الوطن وحماية هويته

received_683810678755193

حازم عبد المطلب

هنأ د. نبوى باهى وكيل وزارة التربية والتعليم ببورسعيد اليوم الشعب المصرى الاصيل والقيادة السياسية ومحافظ بورسعيد و الاجهزة التنفيذية و الامنية والعاملين بالتربية والتعليم والطلاب بمناسبة حلول الذكرى السادسة لثورة ٣٠ يونيو.
وأكد وكيل الوزارة ان ٣٠ يونيو ٢٠١٣ هو تاريخ حفظ للوطن قدسيته وعراقته ولهذا الشعب هويته وانجازاته ومقدراته الثابتة عبر الازمنة والعصور من خلال ملحمة شعبية ستبقى دوما فى الذاكرة.
وقال باهى ان ثورة ٣٠ يونيو لم تكن خروجا عاديا للملايين بكل المحافظات ولكنها كانت تمثل التحدى الأكبر لإنقاذ الوطن مضيفا ان مصر كانت على أبواب فتنة كبرى يمكن ان تعصف بكل مقوماتها وتدمر كل ما قامت عليه ثوابتها الفكرية والدينية والاجتماعية والتاريخية.
وأشار وكيل الوزارة ان هذا التاريخ سيظل خير شاهدا على تصدى الأرصدة الشعبية الحامية لثورة ٣٠ يونيو ووقوفها الى جوار الجيش المصرى العظيم واجهزة الشرطة مؤكدا ان هذا المشهد اثبت انه لن يستطيع احد ان يزيف وعى الشعب او يهزم صموده الأسطورى.
ووجه باهى تحية اعزاز و اجلال لأرواح شهداء الوطن الابرار من المدنيين والجيش والشرطة الذين جادوا بأرواحهم فداء للوطن لتظل رايته عالية خفاقة بين الامم و الشعوب.