إخلاء سبيل الشاب المتهم بإلقاء والدته من البلكونة في الدقهلية

8FE4EFBC-6437-4A81-B1CD-A3A0DAF0E941

صالح رمضان
أخلت نيابة طلخا بمحافظة الدقهلية، اليوم، سبيل الشاب المتهم بإلقاء أمه من بلكونة الدور الثالث، في قرية “شرنقاش” بضمان محل إقامته، بعد إصرار أمه عن العدول عن أقوالها في محضر الشرطة، وأكدت في النيابة أنها هي من سقطت من البلكونة أثناء رجوعها للخلف مما تسبب في إصابتها بإصابات خطيرة في العمود الفقري، وأن ابنها كان بعيدا عنها.

وكانت النيابة العامة احتجزت الابن على ذمة تحريات المباحث حول الواقعة، إلا أن الأم أصرت على عدم اتهام ابنها حتى لا تتسبب في تعرضه للعقوبة، رغم اعتراف الإبن بمحضر الشرطة، بأن صوتها أزعجه أثناء تحدثها مع الجيران من البلكونة أثناء نومه، وأنها كانت تريده أن يستيقظ لصلاة العصر.

وكان اللواء محمد حجي مدير أمن الدقهلية، تلقى إخطارا من اللواء محمد شرباش مدير المباحث، بورود بلاغ إلى مأمور مركز شرطة بإلقاء شاب لأمه من بلكونة الدور الثالث إثر نشوب مشاجرة بينهما، وجرى نقلها إلى مستشفى المنصورة الدولي لتلقى العلاج.

انتقل ضباط مباحث المركز والمقدم على خضر، مفتش المباحث، إلى مكان الواقعة، وبالفحص تبين قيام “أحمد.ا .إ” 25 عاما، عامل، بإلقاء والدته “فايزة .إ .ال”، 59 عاما، ربة منزل، من بلكونة الدور الثالث بمنزلهما بعد نشوب مشادة كلامية بينهما بسبب تحدث الأم من البلكونة مع جيرانها بصوت مرتفع أثناء نومه قبل الإفطار وعندما طالبها بالسكوت رفضت وطالبته بالاستيقاظ لصلاة العصر ونشبت مشادة بينهما قام على إثرها بإلقائها من البلكونة في الشارع.

وأكدت تقرير مستشفى المنصورة الدولي، إصابة الأم بكسر في العمود الفقري واحتياجها لجراحة عاجلة.

وتمكن ضباط المباحث من ضبط الشاب والذي اعترف في محضر الشرطة، بارتكاب الواقعة مبررا ذلك بأنه فقد أعصابه بسبب الصيام وقلة النوم ورفضها السكوت أو خفض صوتها أثناء حديثها مع الجيران.

وقال مصدر أمني، إنه بسؤال الأم، أمام النيابة العامة تراجعت عن أقوالها، وأكدت أنها ألقت بنفسها من البلكونة بعد مشادة كلامية مع نجلها، مؤكدا أنها تحاول إنقاذ نجلها من العقوبة.

وحرر عن ذلك المحضر رقم 7349 لعام 2019 جنح طلخا