صور.. 4شباب يصنعون “الجينز” بمواصفات عالمية ببورسعيد بدعم”تنمية المشروعات”

45BA3650-AE73-4BAC-BA39-A9B495984655

B20EA8D7-22E6-441A-A59A-2ADED3676C02

3FD3F5E6-46AC-4547-BAE8-6170F4C3B8B0

1269DABD-D0D6-464D-BC96-EDDDFF5EE59D

C85098D1-14EA-4364-BCA9-20A1D92487AE

21B8C22A-98D6-40F9-BC1B-CB741D200FD5

بورسعيد – محمد فرج

رصد “اليوم السابع” خلال جولة بالمنطقة الصناعية جنوب بورسعيد مصنعا لإنتاج البنطول “الجينز” للرجال وللشباب والأطفال والحريمى يضاهى المنتج بالسوق العالمى من حيث الجودة والإتقان بدعم الحكومة من خلال مبادرة الرئيس السيسى التى تهدف لدعم الشباب لتحقيق أحلامهم.

وقصص النجاح هنا أبطالها 4 شباب تخرجوا من كليات التجارة والهندسة والاقتصاد وعملوا بعد التخرج بمصانع الملابس الجاهزة بالمنطقة العامة للاستثمار ومع مرور الوقت أصبحوا “مشرفين” وكل منهم كان بداخله “حلم” يراوده وخاصة بعد أن طرحت المحافظة 58 مصنعا للشباب بالتنسيق مع جهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة.

ويحكى محاسب السيد شليل لــ”بورسعيد اليوم ” قائلا: بدانا حياتنا العملية بأحد مصانع الملابس الجاهزة بالمنطقة العامة للاستثمار وطوال مشوارنا كان كل منا لديه فكرة مشروع وحلم يراوده وعندما أعلنت المحافظة عن طرح 58 مصنعا للشباب تقدمنا وعرضنا فكرة المشروع على أعضاء اللجنة المشكلة من قبل الجهات المعنية وبالفعل تمت الموافقة وحصلنا على مصنع مساحته 180 مترا مربعا.

ويستكمل شليل قائلا: بدأنا مسيرة التجهيزات والتراخيص والإجراءات القانونية وتوصيل المرافق من كهرباء ومياه بفضل الجهود المبذولة من المحافظ اللواء عادل الغضبان الذى تابع ويصدر التعليمات للجهات المعنية بتذليل كافة الصعاب التى كانت تواجهنا وبالفعل تم إنهاء كافة الإجراءات فى زمن قياسى فضلا عن حصولنا على قرض بـ3 مليون جنيه بفائدة 5% من خلال مبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسى.

وتابع: أن مسيرة الإنتاج بدأت فى 8/2017 وعلى مدار عامين ونصف كان عدد العاملين بالمصنع 200 عامل وعاملة حصلوا على كافة الضمانات التى تؤمن حياة كل منهم مثل التأمين الإجتماعى والصحى الشامل فضلا عن الحوافز المتغيرة مع توفير البيئة المماثلة فى المصانع الكبرى التى كنا نعمل بها للحفاظ على سلامتهم وأمنهم ولمواكبة مسيرة الإنتاج فى السوق المحلى والأوروبى.

وفى سياق متصل أكد شليل ورفاقه أن الطاقة الإنتاجية للبنطلون الجينز على مدار اليوم 2000 قطعة بنفس جودة الموصفات التى يحتاجها السوق المحلى والأوربى فضلا عن ثقة العملاء والمستوردين.

ومن جانبه، أكد أن نجاح المنتج المحلى كان له الأثر فى عملية التصدير إلى تركيا وأسبانيا وألمانيا فضلا عن الاكتفاء الذاتى بالسوق المحلى وجذب المستوردين فى بلدنا بجانب المساهمة فى توفير جزء من العملة الصعبة ورفع قيمة الجنية المصرى