بشرى سارة للمهددين بحذف بطاقاتهم التموينية

88C3F183-F483-45D4-ABC9-09E635CFCD6A

منى ماهر

قال الدكتور علي المصيلحي، وزير التموين والتجارة الداخلية، إنه سيتم النظر بدقة في تظلمات المحذوفين من الدعم بسبب ارتفاع استهلاك الكهرباء، والذي تم إبلاغهم بالاستبعاد من صرف السلع من خلال مثولهم للمعايير الخمس.

وقال المصيلحي، خلال توقيع بروتوكول مع وزير الأوقاف الدكتور محمد مختار جمعة، اليوم السبت: “كل الناس اللي اتظلمت من استهلاك الكهرباء ولها حق هتاخده”.

ووجه وزير التموين الحديث للمنذرين بالحذف خلال المرحلة الثانية بسبب استهلاك الكهرباء ولهم أحقية في الدعم: “أول إبريل لن يكون أمامكم أي رسالة على بون الصرف بخصوص الحذف”.

وأضاف أنه تم المناقشة مع الجهات المسئولة بالرقابة الإدارية لإعادة النظر في المحذوفين من الدعم بالمرحلة الثانية بسبب ارتفاع استهلاك الكهرباء؛ لاستنتاج بعض القصور في البيانات المرصودة.

وأوضح المصلحى أنه سيتم البدء من أول شهر أبريل توزيع كيلو أرز وكيلو فول على البطاقة التموينية ، مؤكدا أنه لن يتم زيادة فى الأسعار سواء في شهر رمضان أو في شهور اخرى لافتا الى أن الوزارة ستعمل على اتاحة السلع لكافة المواطنين وذلك للحفاظ على الأسعار وتلافي اي نقص في المعروض.

وحول تقديم بعض المواطنين تظلمات بشأن ارتفاع معدلات فاتورة الكهرباء قال المصيلحي إن هناك بعض الحالات لأصحاب اراضي الاسكان الاجتماعي الذى تم تسجيل عدادات الكهرباء بأسمائهم على الرغم من عدم قيامهم بسداد قيمة الأرض كاملة، مما حرمهم من نقل ملكية العدادات لأصحاب الوحدات السكنية الفعليين، بالاضافة إلى وجود عدم دقة في البيانات الخاصة بقراءات العدادات مسبقة الدفع مؤكدا أننا لن نحرم أي مواطن له حق في الدعم.

ولفت إلى استمرار تلقي الوزارة لتظلمات المواطنين، مشيرا إلى أن الرسائل ستستمر بالوصول إلى المواطنين الشهر المقبل لاستكمال عمليات التنقية.

ويأتي البروتوكول الموقع، اليوم السبت، بين وزارتي التموين والأوقاف، لإعداد “شنطة رمضان”، لتوزيعها على الفئات الأكثر احتياجًا خلال الشهر الكريم.