البابا تواضروس يدشن كنيستين”أبى سيفين والشهيدة دميانة”ببورسعيد

28-2-2019_12_09_01_GomhuriaOnline_WhatsApp_Image_2019-02-28_at_12.03.34_PM

زيزى إبراهيم

دشن البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية اليوم الخميس منذ قليل  كنيسة الشهيد أبي سيفين والشهيدة دميانة بيد قداسته وذلك في إحتفالية كبري فى اليوم الثانى لزيارة التاريخية لمحافظة بورسعيد.

وكان التدشين بحضور كبار كهنة ورجال الدين المسيحي والأساقفة وعلي رأسهم مطران بورسعيد الأنبا تادرس، شارك في الصلوات أصحاب النيافة الأنبا سارافيم أسقف الإسماعيلية والأنبا قزمان أسقف شمال سيناء والأنبا صليب أسقف ميت غمر والأنبا بموا أسقف السويس.

ورصدت عدسة “الجمهورية أون لاين” لحظات تدشين الكنيسة و استعدادات الكنيسة للحظة التاريخية بتدشينهم وتزينت أبواب وطرقات الكنيسة بالزهور واللافتات ، كما انتشرت فرق الكشافة بأعلامها خارج الكنيسة انتظارًا لوصول قداسة البابا من قبل وصوله من صباح باكر.

ودشن  البابا تواضروس كنيسة القديس ابو سيفين بحي الزهور في بورسعيد بيده ،  حيث يتم تدشين الهياكل و الكنيسه عن طريق طلاء الحوائط و الهياكل و الايقونات بزيت الميرون المقدس وترأس البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية بعد ذلك ، إقامة القداس الالهي بالكنيسة والذي يشارك فيه المئات من الاقباط ببورسعيد من جميع أرجاء المحافظة.

جدير بالذكر  أن زيارة البابا تواضروس الثاني التاريخية لمحافظة بورسعيد  تعتبر الأولى لقداسته لها والتي استمرت لمدة يومين ، حيث قام البابا تواضروس في اليوم الأول للزيارة أمس بوضع حجر الأساس لكنيسة الأنبا انطونيوس ، وهذه الزيارة تأتي بعد 43 عام من زيارة البابا شنودة الثالث لمحافظة بورسعيد .