إعلام بورسعيد يحذر طلاب الجامعة من خطورة الادمان و المخدرات

عصام صالح

و تتوالى فعاليات مبادرة ” أنت أقوى من المخدرات ” التي ينفذها مجمع اعلام بورسعيد بالكليات و المعاهد العليا بالشراكة مع صندوق مكافحة وعلاج الادمان و بالتعاون مع جامعة بورسعيد ، لذا عقد المجمع ندوة في كلية تكنولوجيا الادارة و نظم المعلومات بعنوان ” شبابنا أقوى من المخدرات ” استضاف فيها الدكتورة هبه يوسف رئيس قسم السموم و الطب الشرعي ووكيل كلية طب بورسعيد و بحضور الدكتور صلاح الشهاوي وكيل كلية تكنولوجيا الادارة لشئون البيئة و خدمة المجتمع و الأستاذ عمرو غنيم المحاضر بصندوق مكافحة و علاج الادمان و أدارها الاعلامي عصام صالح مسئول الاعلام التنموي بالمجمع .
تأتي الفعاليات الحالية تحت رعاية اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد و الدكتور شمس الدين شاهين رئيس جامعة بورسعيد و اشراف الدكتورة مها زكريا نائب رئيس الجامعة لشئون البيئة و خدمة المجتمع و الدكتور خالد صبري عميد طب بورسعيد و الدكتور محمد عيسى عميد كلية تكنولوجيا الادارة و نظم المعلومات و الدكتور ايهاب غنيم و كيل طب بورسعيد لشئون البيئة و خدمة المجتمع .
و صرحت الاستاذة مرفت الخولى مدير عام اعلام القناة و مجمع اعلام بورسعيد ان فعاليات المبادرة مستمرة في عدد كبير من كليات و معاهد بورسعيد لتوعية الشباب الجامعي بخطورة الادمان و المخدرات على حاضرهم و مستقبلهم و ضرورة الحذر من الوقوع في براثن هذا الخطر الكبير و إدراك مخططات تدمير مصر من خلال تهديد شبابها.
و دارت فعاليات الندوة حول أن انتشار المخدرات بين الشباب أصبح ظاهرة تتفاقم نظرًا لأن 60% من فئات المجتمع تنحصر فى الأطفال والمراهقين والشباب ، و كيف أن المراهقين دخلوا الإدمان عن طريق التدخين وأصدقاء السوء واستخدام العقاقير التى تؤثر على الجهاز العصبى والمخ والحنجرة والجهاز الهضمى والكبد وجهاز المناعة مما يؤدى إلى الإصابة بالأورام المرتبطة بالمخدرات، والتى تعتبر ثالث تجارة بعد تجارة السلاح والبترول.
وقالت الدكتورة هبه يوسف إن المخدرات تمثل مشكلة كبرى على الصحة العامة نتيجة تزايد المدمنين التى تمثل شريحة كبيرة من المراهقين والشباب رغم خطورتها على صحتهم و تأثيرها الخطير على المجتمع وارتباطها بالأمراض والوفيات .
و شرحت الندوة الأبعاد الطبية لمشكلة المخدرات و قدمت عرض مفصل لأنواع المخدرات و خطورة كل نوع وكذلك شرح الأثار السلبية للإدمان على الفرد والمجتمع والرد على الشائعات المغلوطة المرتبطة بتعاطي المخدرات وعلامات الإكتشاف المبكر لمرض الإدمان والإعلان عن الخدمات العلاجية التى يقدمها الصندوق بالمجان و في سرية تامة من خلال الخط الساخن 16023 و نجاح الصندوق في جذب عدد كبير من مرضى الادمان من خلال برامج التوعية و الحملات الاعلامية بالتعاون مع الشركاء الفاعلين في المجتمع و ذلك للعلاج في المستشفيات التي يديرها و يشرف عليها في عدد كبير من المحافظات .