المشاركون فى اجتماع الرئيس بمحافظ بورسعيد يكشفون تفاصيل اللقاء.. يوستينا فخرى: السيسى على دراية بالمشكلات وكان يرد علينا بالأرقام.. عماد أحمد: على علم بكل مشروعات المحافظة.. والشافعى: بحث المشروعات التنموية

A90A2691-E3B9-4D11-B5AB-BB53FA34AC83

كتب أحمد عرفة

كشف المشاركون فى لقاء الرئيس عبد الفتاح السيسى، مع محافظ بورسعيد، اللواء عادل الغضبان، تفاصيل اللقاء، مؤكدين أن الرئيس كان على علم بكافة المشروعات التى تشهدها المحافظة، ولديه أرقام وإحصائيات عن مشكلات بورسعيد، ومشيرين إلى أن الرئيس وعد بزيارة قريبة للمحافظة ومتابعة المشروعات التى تتم بها.

فى هذا السياق قالت يوستينا فخرى، إحدى المشاركات فى لقاء الرئيس عبد الفتاح السيسى مع محافظ بورسعيد، اللواء عادل الغضبان، إن الرئيس بحث خطة تطوير المحافظة، وإنشاء منشأة سياحية، كما صدق على خطة تطوير جنوب بورسعيد.

وأضافت إحدى المشاركات فى لقاء الرئيس عبد الفتاح السيسى مع محافظ بورسعيد، فى تصريحات لـ”اليوم السابع”، أن الرئيس أعلن إنشاء 2 كوبرى بمنطقة بحر البقر فى بورسعيد، وأكد أن بداية تطبيق التأمين الصحى فى المحافظة سيكون فى شهر يونيو المقبل، كما أنه أكد أن الانتهاء من إنشاء مستشفى الجامعة ببورسعيد سيكون على نهاية هذا العام.

ولفتت يوستينا فخرى، إلى أن مشاركة المواطنين لقاءات الرئيس مع المحافظين هو شىء يحدث لأول مرة، كما أن الرئيس السيسى على علم بكل المشكلات التى تحدث بالمحافظة، وكان يرد علينا فى كل القضايا الخاصة بالمحافظة بالأرقام، واللقاء ضم جميع طوائف المحافظة.

من جانبه قال المهندس عماد أحمد، مدير مديرية الإسكان والمرافق ببورسعيد، وأحد المشاركين فى لقاء الرئيس عبد الفتاح السيسى مع محافظ بورسعيد، إن اللقاء تضمن عرض اللواء عادل الغضبان، على الرئيس قائمة بالمشروعات التى تمت فى المحافظة والمشروعات التى تتم الآن، وكذلك المشروعات المستقبلية، لافتا إلى أن الرئيس كان على علم بكافة تلك المشروعات ودرسها بشكل كامل وعلى علم بكل ما يحدث بالمحافظة.

وأشار مدير مديرية الإسكان والمرافق ببورسعيد، فى تصريحات لـ”اليوم السابع”، أن الرئيس أعلن عدة توصيات تصب فى صالح المواطنين فى المحافظة من بينها تطوير منطقة غرب بورسعيد، وسرعة الانتهاء من بناء مستشفى الجامعة كى تدخل ضمن التأمين الصحى، وبحث إمكانية إنشاء محطة كهرباء إضافية وستكون فى منطقة غرب بورسعيد.

ولفت أحد المشاركين فى لقاء الرئيس عبد الفتاح السيسى مع محافظ بورسعيد، إلى أن الرئيس وعد بزيارة محافظة بورسعيد قريبا ومتابعة ما تم بها من مشروعات التى تم الاتفاق عليها خلال اللقاء.

فيما قالت منى الشافعى، إحدى الفتيات المشاركة فى اللقاء الموسع للرئيس عبد الفتاح السيسى بقصر الاتحادية للقيادات التنفذية والشعبية والطلابية بمحافظة بورسعيد، بمشاركة المحافظ ورئيس الوزراء ومجموعة وزارية موسعة، وذلك في إطار اللقاءات الدورية للرئيس مع قيادات وأجهزة المحافظات، إن الرئيس عبد الفتاح السيسى، يرسى قواعد جديدة لتعامل الدولة مع الشباب من خلال خلق جيل جديد له احتكاك مباشر مع القيادات التنفيذية والاستماع للمناقشات بين الوزراء وكذلك المحافظين.

وتابعت الشافعى فى تصريحات لـ”اليوم السابع” أن الرئيس السيسى ناقش المشروعات التنموية التى ستنفذ على أرض بور سعيد لتحقيق أحلام أبناء المدينة الباسلة فى مشروعات ومعدلات تنمية لم يسبق له مثيل فى الفترة الماضية، متابعة: “تحدث الرئيس معنا عن تنمية شرق بورسعيد، واستكمال المشروعات العمرانية والتنمية بها بما يساهم فى حدوث نهضة كبيرة داخل المحافظة.

وأكدت “منى الشافعى”، أنه أصبح علينا دور كبير فى توصيل ما حدث فى لقاء الرئيس مع أهل بور سعيد، وكذلك زيادة تعريف المواطنين بالمشروعات العملاقة داخل المدينة وما هو المستهدف المستقبل وكذلك الخريطة التى تسعى الدولة لتنفيذها.

كان الرئيس عبد الفتاح السيسي اجتمع اليوم مع اللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، وعدد من القيادات التنفيذية والشعبية والطلابية بالمحافظة، وذلك بمشاركة رئيس الوزراء، وبحضور وزارى موسع.