«الأهلى المصرى» يدشن زيارة للمنطقة الصناعية بشرق بورسعيد

D2CA7D4B-45D3-40F9-8D77-07FEF8E0A910

قام وفد من البنك الأهلى المصرى برئاسة يحيى أبوالفتوح نائب رئيس مجلس الإدارة، ولفيف من قيادات البنك، بزيارة ميدانية للمنطقة الصناعية العملاقة التى تقع ضمن المنطقة الاقتصادية بشرق بورسعيد والجارى إنشاؤها حالياً.

وشمل برنامج الزيارة فى البداية بعرض تفصيلى من المهندس كريم سامى سعد، رئيس مجلس إدارة شركة شرق بورسعيد للتنمية الرئيسية، للمشروع، تضمن مكوناته وحجم أعماله ومراحل تنفيذه والشركات المحلية والعالمية المستهدف جذبها للاستثمار بتلك المنطقة، الذى أعقبه قيام الوفد بجولة ميدانية بالمشروع للتعرف على وكذا زيارة مدينة سلام مصر المليونية الجارى إنشاؤها بنفس المنطقة.

وقال يحيى أبوالفتوح، على هامش الزيارة، إن اهتمام البنك الأهلى بتقديم الدعم للمشروع يأتى إيماناً منه بأهمية الاستفادة من الموقع الجغرافى المتميز للمنطقة الصناعية ببور سعيد عالمياً، حيث تقع فى المنطقة التى تصل بين قارات أوروبا وأفريقيا وآسيا، ثم وجه الشكر للقائمين على المشروع، مؤكداً دور البنك الأهلى المصرى الداعم للمشروع الذى يتم من خلال دراسة احتياجاته التمويلية، وكذا تقديم كل الخدمات المصرفية التى يحتاجها المشروع والمصانع المزمع إنشاؤها بالمنطقة الصناعية من خلال وجود فرع للبنك داخل تلك المنطقة لتحقيق السهولة والسرعة فى تقديم تلك الخدمات الحيوية، وهو الدور الذى يتبناه البنك لدعم تلك النوعية من المشروعات لما تمثله من قيمة مضافة على مستوى الاقتصاد القومى وتوفير فرص عمل جديدة.

جدير بالذكر أن شركة شرق بورسعيد للتنمية الرئيسية تتولى مهمة تنمية وتطوير وإدارة وتسويق المنطقة الصناعية بشرق بورسعيد والتى يبلغ إجمالى مساحتها 16 مليون م2، وتشمل المنطقة عدة مناطق مختلفة للصناعات المتنوعة الجاذبة للاستثمار، وهى تعتبر نتاج الشراكة بين الدولة والقطاع الخاص ممثلاً فى مجموعة التنمية الصناعية IDG -مجموعة حسن علام القابضة HA- وشركة سامكريت مصر.