إحالة 3 عاملين بمستشفى بورفؤاد العام للمحاكمة العاجلة بسبب الإهمال

01D3BBE3-29C5-42B8-A23C-37939A0EC2EA

بورسعيد – السيد فلاح

أمرت النيابة الإدارية ببورسعيد، بإحالة الطبيب المقيم بوحدة الغسيل الكلوي بمستشفى بورفؤاد العام بمحافظة بورسعيد، ومسئولة التمريض بالوحدة وإخصائي الباطنة والكلى، للمحاكمة العاجلة، فى القضية 97 لسنة 2018، والتى باشرت تحقيقاتها نيابة بورفؤاد، وتعود أحداثها لعام 2013، بسبب تسبب الثلاثة العاملين بمستشفى بورفؤاد، فى إهمال طبي جسيم في ضبط جهاز الغسيل الكلوي بالمستشفى، مما كان من شأنه تعريض حياة أحد المرضى للخطر.

وقال الدكتور عادل تعيلب، مدير عام مديرية الشئون الصحية بمحافظة بورسعيد، إن القضية تعود لسنة 2013، وقدمت وقتها مديرية الشئون الصحية ببورسعيد، بلاغًا للنيابة الإدارية حيال الإهمال الطبي الجسيم وعدم ضبط جهاز الغسيل الكلوي بمستشفى بورفؤاد العام، مما ترتب سحب ضعف كمية المياه من جسم أحد المرضى أثناء جلسة الغسيل الكلوي بسحبة ثمانية لترات من المياه بدلاً من أربعة، وهو ما كاد أن يتسبب في وفاته نتيجة إصابة المريض بهبوط حاد أثناء جلسة الغسيل وتم التعامل الفوري مع الحالة وإعطاء العلاج اللازم وإسعاف المريض.

وقامت النيابة بمواجهة المتهمين الثلاثة بما نسب إليهم من اتهامات وانتهت إلى قرارها بإحالة المتهمين للمحاكمة العاجلة