“أون تايم للاستثمار” تبدأ تسويق مشروعاتها إلكترونيًا

28AD9E76-3233-4E46-9D3B-7F277A763D49

أمانى العزازى:

أطلقت مجموعة “أون تايم” للاستثمار العقارى والسياحى والتكنولوجى والإستشارات، أول موقع إلكترونى للتفاعل الاجتماعى والتجارة الإلكترونية، منذ أيام باسم “بب واى”.

وقال د. طارق زياد، رئيس مجلس إدارة المجموعة، إنه تم الانتهاء من تأسيس شركة «أون تايم جلوبال»، برأس مال 6 ملايين دولار، وستتولى إدارة الموقع عقب إطلاقه، ويعتبر «بب واى» أحد مواقع التبادل التجارى وعقد الصفقات التجارية، وبيع وشراء البضائع والسلع المعمرة والغذائية، والترويج والتسويق للفرص الاستثمارية وتحريك الركود فى محافظة بورسعيد .

وأوضح أن الشركة الجديدة تعتبر واحدة ضمن مجموعة شركات «أون تايم جروب» التى تم تأسيسها فى دولة الامارات العربية المتحدة عام 2009 بمساهمات «عربية وكندية ».

وقال إن المجموعة تعمل فى التطوير السياحى، والعقارى، والتكنولوجى، إضافة إلى تقديم استشارات مالية وإدارية، وتخطط لتأسيس عدد من الشركات المساهمة فى مصر والدول العربية خلال السنوات المقبلة .

وأشار إلى أن تأسيس الكيانات الجديدة المستهدفة، تأتى انطلاقا بأن السوق المصرية واعدة فى تكنولوجيا المعلومات، خاصة وأن القيادة السياسية تشجع التوجه نحو الاستثمار فى ذلك القطاع، باعتباره الحل الأفضل للتغلب على كل التحديات التى تواجه الاقتصاد المحلى .

وأضاف أنه مستهدف عقب إطلاق الموقع تدشين حملة ترويجية لمدينة بورسعيد وتشجيع أصحاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة، ومساعدة الفئات المتوسطة ومحدودة الدخل .

ويتوقع ارتفاع معدلات الإقبال على استخدام الموقع التجارى الإلكترونى، استنادا إلى دراسات جدوى المشروع التى أشارت إلى أن معدلات شراء المصريين للمنتجات من خلال التسويق الإلكترونى تتجاوز 7 مليارات دولار سنويا .

وأوضح أن رسم الاشتراك فى الموقع الجديد لن يتجاوز 60 جنيها سنويا ليتلاءم مع الحالة الاقتصادية والمعيشية للمستخدم فى مصر، فى حين سيكون متاحا تصفح الموقع مجانا للتعرف على الخدمات التى يقدمها للبائع والمشترى .

وأكد أن عائد الاشتراك السنوى للموقع سيخصص نسبة منه لصالح المشاركة المجتمعية، والتبرع لعدد من المشروعات الخدمية، منها على سبيل المثال صندوق «تحيا مصر» ومساعدة الغارمين ومستشفيات علاج مرضى السرطان، وكذلك التمويل الأهلى للمبادرات المجتمعية التى تستهدف رفع المعاناة عن كاهل الأسر المصرية .

ولفت «زياد» إلى أنه يجرى حاليا تنسيق مع عدد من تجار بورسعيد باختلاف أنشطتهم التجارية والصناعية والحرفية، لعرض منتجاتهم من خلال الموقع الجديد، كمرحلة أولى قبل توسيع دائرة النشاط التسويقى لتشمل السوق المصرية .

وأشار إلى أن الشركة الجديدة تتميز عن أقرانها فى الوقت، إذ نستهدف جذب عملة صعبة للسوق المحلية، والمساهمة فى تقليل نسبة البطالة بين الشباب، فضلا عن أنها تطمح فى تنفيذ العديد من المشروعات بالتعاون مع محافظة بورسعيد، بعضها فى قطاع السياحة والآخر فى العقارات