إحالة مدير مساحة بور سعيد للمعاش بسبب إهدار المال العام

624350B8-102A-4466-A4CA-B0BD3BFCF9E5

BD419658-1775-47F5-BEEC-A9F867C16CF7
عاطف فاروق

وافقت النيابة الإدارية على الحكم الصادر من المحكمة التأديبية العليا، فيما تضمنه من إحالة مدير مديرية المساحة ببور سعيد للمعاش وتغريم مديري الإسكان والأملاك ورئيس لجنة تقدير ثمن الأراضي، ومدير إدارة المساحة بديوان المحافظة بعد ثبوت ارتكابهم وقائع إهدار المال العام.

تضمن الحكم في القضية رقم 13 لسنة 56 قضائية عليا، إحالة صلاح الدين على أبو العلا، مدير مديرية المساحة ببور سعيد للمعاش وتغريم قدري أحمد مرجان، مدير مديرية الإسكان وسهام السعيد محمد، رئيس اللجنة الابتدائية لتقدير ثمن الأراضي والسيد عمر خلف، مدير إدارة المساحة بديوان المحافظة وإبراهيم على جبر مدير عام الأملاك خمسة أضعاف الأجر الأساسي الذي كان يتقاضاه كل منهم عند انتهاء خدمته.

أكدت المحكمة في أسباب حكمها، أن جميع المتهمين خرجوا على مقتضى الواجب الوظيفي ولم يؤدوا العمل المنوط بهم بدقة، وخالفوا القواعد والأحكام المالية، وارتكبوا ما من شأنه المساس بمصلحة مالية للدولة.

وتبين أن المتهمين قدروا سعر بيع الفدان من الأرض المخصصة لشركة بورسعيد للصناعات النسيجية البسيطة بمبلغ 66550 جنيها رغم عدم مناسبة هذا السعر، لسعر بيع الفدان في نفس المنطقة مما ترتب عليه بيع الأرض بسعر أقل من السعر الواجب بيع الفدان به مما تسبب في إهدار مبلغ يتراوح ما بين 655000 جنيه أو 835000 جنيه.

وأصدرت المحكمة حكمها المتقدم بحضور المستشار فوزي عبد الهادي، ممثل النيابة الإدارية، وبعرض منطوق الحكم وأسبابه على المستشار عبد الرؤوف موسى، وكيل فرع الدعوى التأديبية، وافقت النيابة الإدارية على الحكم وقررت عدم الطعن عليه أمام المحكمة الإدارية العليا لصدوره متفقًا مع صحيح حكم القانون.