للأمهات.. احذرن “أرز الأطفال قد يؤثر على نمو طفلك وذكائه”

5990E64F-8997-4869-8237-3BBD09583327

كتب: حاتم سعيد حسن
كشفت اختبارات أجريت على 26 نوعا من غذاء أرز الأطفال ببرنامج تليفزيوني في بريطانيا، وجود مستويات خطيرة من مادة الزرنيخ وجدت في سبعة منتجات لأرز الأطفال، التي تباع في محلات السوبر ماركت، وزادت المخاوف من أنها قد تؤثر على نمو الأطفال الصغار ومستوى ذكائهم.

وقال البروفيسور أندي مهارج، خبير الأبحاث في مجال التغذية، إنعه على الوالدين أن يقللوا من تناول أرز الأطفال للرضيع إلى 30 جراما فقط في اليوم أي ما يعادل حوالي ثلاث معالق، ولكنه قال، لن أطعم أرز الأطفال للصغار علي الاطلاق فأنا كأحد الوالدين أحاول أن لا تأخذ الأمور اشكالية ولا أريد المخاطرة به.

ووفقا لـ”ديلي ميل” أضاف البروفيسور مهارج من جامعة “كوينز بلفاست” أنه حتى الكميات الصغيرة من الزرنيخ يمكن أن يكون لها تأثير شديد علي تطور المناعة لدى الأطفال الصغار ونموهم وذكائهم وطالب بمعلومات أكثر وضوحا بشأن تعبئة وتغليف أرز الأطفال.

وتحتوي العديد من الأطعمة علي مستويات منخفضة من الزرنيخ الذي يحدث بشكل طبيعي ولكن الأرز يحتوي علي مستويات عالية لأنه يزرع في حقول قد غمرتها المياه فتتكون الأثار بشكل أعلى ويتم امتصاصها بسهولة أكبر، ويزيد التعرض للزرنيخ علي مدى فترة طويلة من مخاطر الاصابة بالسرطان خاصة عند الأطفال الرضع.

ويقال إن أرز الطفل الذي يكون بتماسك ناعم وتضاف إليه الفيتامينات عادة يساعد الأطفال في إبعادهم عن الرضاعة الطبيعية والأطعمة الصلبة.

وكان العديد من الأمهات اللواتي تمت مقابلتهن صعقت من مستويات الزرنيخ بطعام الأطفال، ووصفته إحداهن بأنه “مخيف” وقالت أخرى، “يجب أن يكون هناك المزيد التحذيرات لأنني أستخدم هذا الطعام لطفلي، وطالبت الأمهات بوضع علامات أوضح علي جميع منتجات أرز الأطفال وطالبت أحدهم بوضع ركز بسيط علي العبوة مثل تلك التي توضح القيم الغذائية ومستويات السكر والدهون داخل كل عبوة”.

وقال المتحدث باسم وكالة المعايير الغذائية، “الزرنيخ عادة يتكون بشكل طبيعي في البيئة ولا يمكن التخلص منه من النظام الغذائي تماما ولكن بما أنه من المحتمل أن يزيد خطر الاصابة بالأمراض بما في ذلك السرطان، فلابد من الحد منه والتعرض لأقصى مستوى ممكن منه”.

ويخضع أرز الأطفال لمستويات قانونية أكثر صرامة وبالأخص المستخدم في انتاج الأغذية للرضع والأطفال الصغار، وتقع المسئولية علي عاتقي مصنعي الأغذية فلابد من ضمان استخدامهم للمكونات وفقا للقانون، وعندما يتم العثور على عدم الامتثال يقوم المسؤولون بالتحقيق واتخاذ الإجراءات القانونية.