“الصحة” تحصن البلاد ضد شلل الأطفال.. توفير أول لقاح ضد الفيروس بمراكز التطعيمات 22 يوليو.. التعاقد على 3.5 مليون جرعة بعد نفاذ منحة منظمة الصحة العالمية.. واستمرار التطعيم باللقاح الفموى حتى 18 شهرًا من الميلاد

201802141255265526
كتب وليد عبد السلام

أعلنت وزارة الصحة والسكان إدخال طعم شلل الأطفال الجديد عن طريق الحقن للأطفال عند 4 شهور مرة واحدة فقط فى العمر 22 يوليو الجارى ضمن البرنامج القومى للتطعيمات بالوحدات الصحية ومراكز التطعيمات المنتشرة فى جميع المحافظات.

طعم شلل الأطفال الجديد بالحقن يحصل عليه الأطفال عند 4 شهور
وقالت وزارة الصحة والسكان أن طعم شلل الأطفال الجديد بالحقن والذى سيحصل عليه الأطفال عند 4 شهور كجرعة مهمة لرفع مناعتهم إلى حد لا يمكن معه الإصابة بالمرض خاصة الأطفال العائدين من الخارج.

وأضافت وزارة الصحة أن اللقاح الجديد مصنع فى الهند ومتداول فى جميع أنحاء العالم منذ فترة طويلة والكميات الأولى من اللقاح عبارة عن منحة من منظمة الصحة العالمية على أن يتم القيام بشراء اللقاح فيما بعد مؤكدة أن اللقاح آمن للغاية ويرفع مناعة الأطفال مشيرة إلى أن الأطفال يحصلون على 7 جرعات على مدار العام ونصف الأولى من عمرهم وتابعت: يحصل الأطفال على طعم شلل الاطفال عند شهرين و 4 و 6 و 9 و12 و 18 شهر.

الطب الوقائى: الطعم الجديد يساهم فى زيادة مناعة الأطفال
ومن جانبه، قال الدكتور علاء عيد رئيس قطاع الطب الوقائى بوزارة الصحة والسكان، فى تصريحات خاصة لــ “اليوم السابع” أن الطعم الجديد هام ويساهم فى زيادة مناعة الأطفال خاصة الوافدين من الخارج، مؤكدًا أن الفيروس 3 أنماط ولابد من السيطرة كاملة على الأنماط الجينية على اختلاف تركيباتها.

وتابع: الجرعات مهمة ومستمرة مع جرعات شلل الأطفال الدورية التى تعطى عن طريق الفم طوال السنة والنصف الأولى من الميلاد، مضيفًا أن منظمة الصحة العالمية وفرت لمصر 4 مليون و283 ألف جرعة تستخدم خلال عام.

استيراد ما يقرب من 3 مليون ونصف المليون جرعة
وأوضح الدكتور علاء عيد رئيس قطاع الطب الوقائى بوزارة الصحة والسكان أن الوزارة استعدت لاستيراد الكميات المطلوبة للفترة من 2018 وحتى 2021، مضيفاً أنه سيتم استيراد ما يقرب من 3 مليون ونصف المليون للفترة التى تعقب الانتهاء من الجرعات المخصصة من منظمة الصحة العالمية كمنحة، متابعًا: التطعيم الجديد عبارة عن حقن “السولك IPV” الذى يحمى من 3 أنواع من فيروس شلل الأطفال.

وأشار إلى أن الحملات القومية للقضاء على شلل الأطفال مستمرة بالطعم الفموى، فهو فعال وآمن ومهم لجميع الأطفال، وطالب الأمهات بالحرص على أن يحصل الطفل على جرعاته كاملة، مؤكدًا أن الوزارة لديها نظام ترصد قوى يتنبأ بوجود الأمراض الفيروسية ليتم القضاء عليها سريعًا قبل تفشيها بين المواطنين.

“فإكسيرا” تتولى توفير اللقاحات
وتابع علاء عيد أن فإكسيرا ستتولى مسألة توفير اللقاحات والأمصال للوزارة خلال الفترة المقبلة، مستطردًا: “يجب عدم ملامسة أكياس التبريد أثناء جلسات التطعيمات والتنقل”.

وأوضح أنه سيتم إخطار جميع الإدارات الصحية وتعميمه على جميع مكاتب الصحة والوحدات الصحية وموافاتهم بالكميات والإرشادات التى سيتم اتباعها فى التطعيم.

يشار إلى أن مصر خالية من شلل الأطفال وكانت آخر حالة مؤكدة لشلل أطفال تم تسجيلها بمصر عام 2004 وأعلنت مصر خالية من مرض شلل الأطفال عام 2006 من قبل منظمة الصحة العالمية.