رئيس “أجيليتى”: نستطيع المساهمة فى تطوير خطط تحويل مصر لمركز إقليمى للطاقة

201806261053215321
كتبت فاطمة شوقى

قال طارق سلطان نائب رئيس مجلس إدارة والرئيس التنفيذى لشركة “أجيليتى” فى حوار أجرته معه وكالة “نوفا” الإيطالية، أن الشركة بإمكانها العمل على المساهمة فى تطوير خطط تحويل مصر لمركز إقليمى للطاقة من خلال شراكتها مع الهيئة الاقتصادية لقناة السويس.

وجاء هذا الحوار على هامش توقيع بروتوكول تعاون مساء أمس الاثنين، مع الفريق مهاب مميش رئيس هيئة قناة السويس لإنشاء مركزا لوجيستيا بمنطقة شرق بورسعيد، وتعتبر الشركة أحد أكبر مزودى الخدمات اللوجيستية فى مصر من خلال إمكاناتها المتخصصة فى تقديم الخدمات اللوجيستية للمشاريع وعمليات الشحن.

وقال سلطان، إن الشركة لديها عدة أنشطة من ضمنها البنية التحتية الخاصة بالمنشآت النفطية بما يشمل التخزين والنقل وشحن المشتقات النفطية نيابة عن الشركات العالمية والتوزيع فى أفريقيا، وأعتقد من خلال الشراكة مع قناة السويس بإمكاننا تطوير مثل هذه الخطط التى تهدف لتحويل مصر لمركز إقليمى للطاقة”.

وأبدى سلطان، نائب رئيس مجلس إدارة الشركة ورئيسها التنفيذى، استعداد “أجيليتى” للاستثمار فى مشروعات تخزين ونقل النفط والغاز، قائلا “لدينا استعداد للاستثمار فى مثل هذه المشاريع إذا كانت الفرصة موجودة ومدروسة”، ردا على سؤال لنوفا عما إذا كان واردا أن تطور الشركة بنية تحتية لنقل وتخزين النفط والغاز.

وبشأن ملامح المركز اللوجيستى المزمع إنشائه فى المنطقة الاقتصادية لقناة السويس، أوضح رئيس الشركة الكويتية “التركيز سيكون أكبر على تحسين البنية التحتية وبيئة الأعمال الإلكترونية”.

وعما إذا كانت الشركة تخصص محفظة استثمارية لتوسيع أنشطتها فى مصر، قال سلطان “كشركة رأس مالنا يركض وراء الفرص الواعدة.”

وبشأن المخطط الاستراتيجى العام لمنطقة “أجيليتى” اللوجيستية، قال سلطان إن “وضع المخطط العام سيستغرق من 6 إلى 9 أشهر من خلال فريق متكامل تابع للشركة”، مضيفا “لدينا فرصة جيدة للتعاون مع قناة السويس.”