صور.. اضبط مخالفة.. أعمدة الموت بطريق مقابر بورسعيد تهدد حياة الأطفال

201801030654325432

بورسعيد- محمد فرج

 رصدت كاميرا “اليوم السابع” أعمدة إنارة مكشوفة بطريق شارع دمشق “كسرى” سابقا بدء من مقابر الأقباط الأرثوذكس حتى مقابر المسلمين والمنطقة السكنية بأرض قبضايا ومنطقة نوادى الهيئات والنقابات، مما يشكل خطرا داهما على حياة الأطفال وخاصة أن على بعد أمتار لأعمدة الموت مدرسة على سليمان الابتدائية.

وقال عبده العباسى باحث اجتماعى وأحد سكان منطقة الجوهرة المواجه مباشرة للشارع العمومى والمطلة على أبواب المقابر وأعمدة الإنارة العارية لـ”اليوم السابع” إن الأعمدة المكشوفة تشكل خطرا داهم على حياة الأطفال الذين يدفعون حياتهم ثمن لإهمال المسئولين بحى الزهور.

وأضاف محسن أبو النور مهندس قائلا: إن أعمدة الإنارة الكهربائية مكشوفة الأغطية تعددت فى كل الأحياء ومضى عليها فترة طويلة وهى بهذه الأوضاع الخطرة بل قريبة من منازلنا ومدارس أطفالنا ونتوقع فى أى لحظة أن نتفاجأ بحادثة صعق كهربائى لطفل عبث بعمود إنارة غير مدرك لخطورته خاصة أنها تقع فى متناول الأطفال أثناء تشيع الجنازات مع أسرهم.

ومن جانبهم ناشد الأهالى سكان منطقتى الجوهرة وقبضايا تدخل المحافظ اللواء عادل الغضبان محاسبة المقصرين قبل أن يكون هناك ضحايا لهذه الأعمدة الكهربائية تجنبا لمخاطرها على حياة الأطفال وسرعة تغطيتها قبل أن يحدث مالا يحمد عقباه.