وزير الصحة يتفقد مستشفيات بورسعيد لتطبيق منظومة التأمين الصحى

بورسعيد – عبد الرحمن بصلة :

 أعلن الدكتور أحمد عماد وزير الصحة والسكان، أن الوكالة الأوربية رصدت 30 مليون يورو لتطبيق منظومة التأمين الصحى فى مدن القناة والبداية ستكون من بورسعيد وسيتم التطبيق الفعلى أوائل العام القادم ويستمر التطبيق تباعا فى كافة أنحاء الجمهورية ليتم تغطية كافة المحافظات مع نهاية 2030.

وأكد أن الرئيس عبد الفتاح السيسى أعطى توجيهات مباشرة بضرورة الاهتمام بتقديم الخدمة الطبية للمواطنين وبدأت الوزارة فعليا فى ذلك بحملات مكثفة للقضاء على فيروس C والمرحلة الحالية سيتم تطبيق منظومة التأمين الصحى على كافة المواطنين ويحتاج نجاح التجربة لوجود عناصر أساسية لضمان نظام قوى إضافة للدعم المادى والمنشآت المؤهلة لتطبيق المنظومة بشكل عام وتحديث وتطوير 32 مركزا ووحدة طبية فى بورسعيد هى بداية تعامل المواطن مع المنظومة.

وأضاف الوزير فى تصريحاته أن المنظومة الجديدة هدية من الحكومة للشعب المصرى وسيتم وضع الإحصائيات والشروط اللازمة للتطبيق والبداية كانت من بورسعيد بإعتبارها محافظة ذات مدينة واحدة وبها مقومات النجاح والتطبيق سيتم بعد ذلك فى مدن القناة وتلافى أي أخطاء تظهر من خلال التطبيق الصحيح حتى تعمم الفكرة على كافة أنحاء الجمهورية.

وكان اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد استقبل الوزير بمكتبه وحضر اللقاء القيادات التنفيذية والصحية بالمحافظة فى بداية زيارته للمدينة لتفقد عددا من المستشفيات والمراكز الطبية للوقوف على مدى إستعداداتها لتطبيق منظومة التأمين الصحي الجديدة كأول محافظة فى مصر والوقوف على الخدمة الطبية المقدمة للمرضى والمترددين على الوحدات والمراكز والمستشفيات ، وتتضمن الزيارة تفقد الوزير لمستشفى المصح البحرى حيث تعتبر إحدى المستشفيات التى سيتم تفعيل القانون الجديد بها وبدأت مراحل التطوير والإحلال والتجديد بها والتى تعتبر من أقدم مستشفيات بورسعيد ، كما تفقد الوزير مستشفى الزهور وعددا من المراكز الطبية .
وأعلن محافظ بورسعيد مساهمة المحافظة بمبلغ 10 ملايين جنيه من صندوق المنطقة الحرة لإنشاء مستشفى أورام الأطفال مكان مستشفى النصر الذى تم هدمه وستساهم الوزارة بباقى أعمال الإنشاءات والتأثيث والتشغيل، إضافة لتطوير وتحديث مستشفى الرمد.