«سعفان»: 3 ملايين جنيه تعويضًا لأسرة عامل توفي في اليونان


| كتب: كريمة حسن |

تصوير : محمد راشد

أعلن وزير القوي العاملة محمد سعفان، أنه بعد عامين من متابعة مكتب التمثيل العمالي التابع للوزارة بالسفارة المصرية بالعاصمة اليونانية، لقضية أسرة المتوفى محمد أبوعماشة؛ بسبب حادث عمل في قارب، قضت المحكمة المختصة بأثينا بالتعويض بمبلغ 150 ألف يورو، أي ما يعادل 3 ملايين جنيه مصري.

كان الوزير كلف مكتب التمثيل العمالي بأثينا بمراجعة القضايا التي تمس الجالية المصرية للانتهاء منها وحصول أصحابها على مستحقاتهم المالية لدى أصحاب الأعمال، وذلك في إطار الحفاظ على حقوق العمالة المصرية في الخارج وحمايتها وصيانتها ومتابعة مستحقاتها وحل مشاكلها أول بأول.

وقال «سعفان» في بيان، الأربعاء، إنه تلقى تقريرا من المستشار العمالي بأثينا أشرف فؤاد أكد فيه أن المكتب قام بالتواصل ومتابعة القضية المرفوعة مع المحامي موسخوس بسبب حادث محمد أبوعماشة، بسبب العمل على قارب الصيد «ليفريس فوتيني»، وقد قضي الحكم بالتعويض بالمبلغ المتقدم وتم إرساله لأسرة المتوفى في مصر، ويخص التعويض «أرملة المتوفى والطفل الصغير والأم والأشقاء»، وذلك بعد خصم أتعاب المحاماة.