تشغيل جهاز الكشف عن الحاويات بجمارك بورسعيد.. أول أغسطس

بورسعيد- أمانى العزازى

أكد الدكتور مجدى عبد العزيز، رئيس مصلحة الجمارك، أن المصلحة تسعى لتطبيق نظام الشباك الواحد؛ بهدف تقليل زمن الإفراج الجمركى وتطبيق نظام الميكنة وتحقيق الربط الإلكترونى بين الإدارات الجمركية بالموانئ.

وأشار عبد العزيز إلى انتهاء منظومة ربط الجمارك مع البنوك وهيئات الموانئ والرقابة على الصادرات والواردات، وأعطى تعليمات ببدء التشغيل التجريبي لجهاز الفحص بالأشعة الثابت، أول أغسطس المقبل، وكذلك إنهاء التركيبات الخاصة بجهاز الأشعة المتحرك الخاص بالكشف على الحاويات.

ولفت إلى أن 70% من الحاويات الواردة مواد غذائية، والباقى مواد صناعية، وأن تعطيل إجراءات الإفراج الجمركى عنها ينعكس على سعر السلعة النهائية المقدمة للمستهلك.

ودعا المستوردين للاهتمام بالنشاط الصناعى الذى يشهد رواجًا كبيرًا بعد تقلص الحجم الاستيرادي.

وأوضح عبد العزيز أن الفوضى الاستيرادية والتهريب وعدم وجود قاعدة معلوماتية من أهم أسباب عدم نهوض الصناعة الوطنية، مشيرًا إلى نجاح مصلحة الجمارك فى وضع قاعدة معلوماتية سعرية للسلع الجمركية.

جاءت تصريحات عبد العزيز فى إطار جولته، اليوم، بجمارك ميناء غرب بورسعيد، وافتتاحه المستودع الجمركى الخاص بالكشف عن الحاويات وساحة تداول الحاويات الجديدة ب ومجمع الترانزيت للإفراج المسبق بميناء غرب بورسعيد.