محافظ بورسعيد خلال حوار مجتمعي حول بيع الاراضي ” معنديش اراضي عندي بتتوزع بالمحسوبية”

أيمن عبد الهادي

عقد اليوم اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد حوار مجتمعي دعي له قوي المجتمع المدني من احزاب وجمعيات ونقابات وذلك لتوضيح ما حدث من لغط حول بيع اراضي تابعة لمحافظة بورسعيد وذلك بقاعة المجلس التنفيذي حيث قام بطرح ما حدث من مشروعات صناعية وسياحية في ظل تولية المسئولية .
وفي اطار ما تم الدعاء له اوضح محافظ بورسعيد ان تحديد سعر الارض ياتي من خلال جهات حكومية ولجان متخصصة ولا تملكة المحافظة وقال سيادته ان طرح الارض لم يقتصر علي احد وانما جاء للجميع موضحا انه يرحب باي مستثمر بورسعيدي قادر علي تحمل المشروع ويملك الخبرة للارتقاء بترتيب بورسعيد سياحيا .
وقال الغضبان ” والله ما اعرف مين اللي هيقدم ” موضحا انه لا مجال للمحسوبية والوساطة وان مصلحة بورسعيد فوق الجميع .
وعن سعر الارض المنخفض قال انه تم تحديدة من قبل جهات حكومية مشيرا الي ان الاهم هو الاستفادة من المشروع بترتيب بورسعيد سياحيا هذا بجانب توفير فرص عمل للشباب .
وتسأل الغضبان هل نريد مستثمر ام لا موضحا ان الاستثمار يهرب من محافظة بورسعيد بسبب الهجوم الغير مبرر علي حد وصفة علي المستثمرين .
وابدي الغضبان عجبة من بيانات النواب موضحا ان مجلس الوزراء يتسأل عن اسباب ما يحدث في بورسعيد .
وطرح الغضبان بعض الامثلة من اراضي بورسعيد التي فشلت مثل منطقة الابطال والفردوس وذلك ردا علي بعض من طالب بتقسيم الارض الي قطع صغيرة يستفيد منها ابناء المحافظة .
فيما طالب بعض الحضور من الشخصيات العامة ان يتم تاسيس شركة مساهمة وشراء الارض لصالح الشركة وطالب اخرون برفع سعر الارض وابدي البعض اعتراضهم علي القرار فيما ايد البعض طرح الاراضي واستندوا الي طرح الكثير من الاراضي علي مستوي المحافظات وبناء مشروعات قومية كبيرة عادت بالنفع علي ابناء المحافظات ووفرت فرص عمل .
وانتهي الحوار ولم يتم الوصول الي حل يرضي القيادة التنفيذية والقوي الشعبية .