وزير التعليم يطمئن على المعلمين المصابين في بورسعيد إثر حادث تصادم

ريما خليفة

اطمأن الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، على المعلمين المصابين “الملاحظين” بلجنتي الشهيد محمد ضياء الدين، والشهيد علي حسن إبراهيم، التابعتين لمديرية التربية والتعليم بمحافظة بورسعيد التعليمية، إثر حادث تصادم سيارة ميكروباص، كانوا يستقلونها في أثناء الذهاب إلى عملهم باللجنتين.

الوزير تواصل مع اللواء محافظ بورسعيد، والقيادات التعليمية لمتابعة الحالات الصحية الخاضعة للعلاج بالمستشفى، والاطمئنان عليهم، ووجه المعنيين بتقديم كافة الدعم والمساعدات، والرعاية الطبية المتكاملة لهم.

أكد “شوقي” على تقديره الشخصي وتقدير المجتمع المصري، للجهود الحثيثة، وما يقدمه المعلم من أجل إعداد أبنائنا الطلاب لقيادة المستقبل، متمنيًا للمصابين بالشفاء العاجل.