هيئة قناة السويس تنفي ما تردد عن حدوث مضايقات لإحدى السفن العابرة والتوكيل الملاحي للسفينة يوجه الشكر للهيئة وقياداتها


كتب – محمد الغزاوى
نفت هيئة قناة السويس ماتناقلته بعض وسائل الاعلام وروجته البعض على مواقع التواصل الاجتماعى عن حدوث مضايقات لإحدى السفن العابرة للقناه
واكدت الهيئة فى بيان رسمى لها رداً على ما تم تداوله على بعض مواقع التواصل الاجتماعي بشأن إدعاء أحد الضباط البحريين العاملين على إحدى السفن التي عبرت القناة بتاريخ 7مايو 2017 بتعرض السفينة لمضايقات من قبل أحد مرشدي الهيئة، تعلن هيئة قناة السويس نفي تلك الشائعات جملة وتفصيلاً.
واكدت الهيئة قيامها بمخاطبة التوكيل الملاحي للسفينة المعنية للاستفسار عن حقيقة ما يُثار، وأكد التوكيل الملاحي رسمياً عدم حدوث الواقعة المُشار إليها، وأن السفينة عبرت بأمان تام لقناة السويس دون أية ملاحظات أو شكاوي رسمية من السفينة ضد أي من العاملين بالهيئة
ووجه التوكيل الملاحي الشكر لهيئة قناة السويس وقادتها متمنيين لإدارة الهيئة دوام النجاح. ع
ولفتت الهيئة بأنه من المتبع عند حدوث أية مخالفات أثناء عبور أي سفينة بالقناة فإن ربان السفينة أو التوكيل الملاحي التابعة له السفينة يقوم بتقديم شكوى رسمية إلى رئاسة هيئة قناة السويس والتي تقوم بدورها باتخاذ كافة الإجراءات اللازمة للتحقيق في الواقعة والتأكد من صحة الشكوى من عدمها.
وشددت الهيئة على اتخاذ الإجراءات القانونية ضد كل من ينشر أخباراً كاذبة ومضللة تنال من سمعة قناة السويس، وذلك للحيلولة دون تكرار ذلك مستقبلاً.