بالفيديو.. طفل مصاب بالتهاب الكليتين ببورسعيد: “نفسى ألعب زى الأطفال”

بورسعيد _ محمد فرج

إسلام طفل يناهز السابعة من عمره، يعيش مع أسرته محدودة الرزق بمنطقة بحر البقر النائية، التى تقع جنوب بورسعيد، ومقيد بالصف الثانى بمدرسة السيدة نفيسة الابتدائية، التى تبعد عن منزله ما يقرب من 2 كيلو، وعندما يشعر بالإرهاق يتورم جسده وقدماه وتزداد آلامه، ويظل طريح الفراش حتى يمن الله عليه بالشفاء .

ويقول إسلام عندى ورم ومبقدرش أشوف وساعات بلبس ملابس والدى وتبقى ضيقة عليا بسبب الورم فى جسمى ووشى ونفسى ألعب وأجرى زى الأطفال “بس” الأهم عايز ربنا يشفينى” .

ويضيف والده، أن نجله أصيب بالتهاب بالكليتين منذ 3 سنوات، عندما وجده يزداد وزنا ويعتريه تورم بالجسد والقدمين والعين والجفن، واستسقاء بالبطن لدرجة أنه من كثرة تورم الوجه لم ير الأشياء أمامه وتزداد حالته سوءا .

ويكمل والده، أن رحلة العذاب بدأت مبكرا دون سابق إنذار بعيادات التأمين الصحى، التى تفتقر للأطباء وللرعاية الطبية والإهمال، حيث تركوه يتجرع آلامه ومعاناته اليومية دون علاج، فقرر بيع أثاث منزله للبحث عن طبيب ينقذ حياته.

وأوضح والده، أن ما يحزنه أن إسلام يحتاج العلاج لفترات طويلة مدى الحياة، وأن العلاج لإزالة الأعراض فقط، وأن قصور وظائف الكلى قد تعرضه للإصابة بالفشل الكلوى بنسبة تصل لـ50%، وأنه لا يملك نفقات العلاج الشهرى التى تصل لـ 1200 جنيه، فهل يتدخل أصحاب القلوب الرحيمة لإنقاذ حياة “إسلام ” للتخفيف عن آلامه .

للتواصل مع الحالة الإتصال برقم  01221391383