الخدمة الوطنية تنتهي من حفر 50% من الاستزراع السمكي بشرق بورسعيد

بورسعيد- أمانى العزازي

أنهى جهاز الخدمة الوطنية بالقوات المسلحة 50% من أعمال الحفر بمشروعات الاستزراع السمكي بشرق بورسعيد، والتى تبلغ مساحتها 19 ألف فدان، وتجاوزت معدلات تجهيز أحواض الاستزراع نسبة 25%، وفقًا لتصريحات النائب وحيد قرقر وكيل لجنة نقل البرلمان.

ولفت إلى أنه من المقرر أن تنتهي الخدمة الوطنية خلال 18 شهرًا من التجهيزات والبدء فى مراحل الإنتاج.

جاءت تصريحات قرقر فى إطار الزيارة التفقدية للجنة نقل البرلمان لموانئ القناة، والتى بدأت، أمس، بزيارة الإسماعيلية، ثم اليوم ببورسعيد، وتستمر غدًا بالسويس.

فى سياق متصل أكد وكيل نقل البرلمان أن مشروعات الاستزراع السمكي التى تشرف عليها هيئة قناة السويس وجهاز الخدمة الوطنية، كفيلة بسدِّ احتياجات مصر من البروتين الحيواني، مشيدًا بحجم الإنجاز والاستثمارات التى تضخُّها الدولة فى ظل الظروف الاقتصادية الصعبة.

وقال قرقر إن مشروع الاستزراع السمكي الجاري تنفيذه حاليًّا فى منطقة برج مغيزيل بكفر الشيخ على مساحة 320 ألف فدان يُعَدّ من المشروعات العملاقة، حيث يقوم جهاز الخدمة الوطنية بتنفيذ 3800 حوض يبلغ حجم إنتاجها 24 ألف طن سنويًّا.

فيما طالب قرقر بإقامة منافذ توزيع تابعة للهيئة والقوات المسلحة يتم إسنادها للشباب لتوزيع وتسويق إنتاج مشروعات الاستزراع السمكي بعيدًا عن وزارة التموين.

وأكد أن كل شركات المقاولات التى تتم الاستعانة بها فى تنفيذ هذه المشروعات مصرية 100% والخبرات التى تقوم بالعمل والإشراف مصرية خالصة.