الدكتور حسين الزلاط ووفد من أطباء مركز الكبد ببورسعيد يشاركون في مؤتمر الكبد والجهاز الهضمي والسكر في الاسماعيلية

منال الغراز

بدعوة من قسم الأمراض المتوطنة والكبد جامعة قناة السويس والهيئة العامة للتأمين الصحي شارك الدكتور ” حسين الزلاط ” مدير مركز الكبد ببورسعيد والدكتور ” أمير المصري ” والدكتورة ” شيماء الخضري ” الأطباء بمركز الكبد ببورسعيد في المؤتمر السنوي العلمي الثالث والذي أقيم تحت عنوان ” الجديد في أمراض الكبد والسكر والجهاز الهضمي ” وافتتحه سيادة اللواء ” يس طاهر “محافظ الإسماعيلية وذلك علي مدار يومي 23 و 24 فبراير بفندق ميركيور بالإسماعيلية ، بمشاركة واسعة من أساتذة في الجامعات المصرية والأطباء العاملين في مراكز الكبد والمستشفيات الحكومية والتأمين الصحي في كافة أنحاء الجمهورية في مجال الكبد والجهاز الهضمي والسكر .
وعن هذه المشاركة يشير الدكتور “حسين الزلاط ” نشكر دعوتنا لهذا المؤتمر من قبل اللجنة المنظمة وهذه ليست المرة الأولي للتواجد في فعاليات هذا الملتقي العلمي والذي نحرص علي التواجد فيه لأنه أصبح يمثل لنا قيمة مضافة ولأطباء المركز نظرا للمحتوى العلمي المتميز له والذي يشير إليه عنوانه والذي شرفت بترأس أحد الجلسات فيه .
وعن جديد المؤتمر أوضح ” الزلاط ” أن إحدي الدراسات بالمؤتمر اشارت إلي إرتباط مرض السكر بالفيروس سي ،وأن من يعاني من الإصابة بالمرضين معا السكر والفيروس سي ،عند الشفاء من الإصابة بالفيروس سي سوف يترتب عليه زيادة نسب الشفاء من مرض السكر وهذا سوف يؤثر علي مركز مصر الذي تحتله في السكري وسوف تتقهقر من المركز العاشر الي المركز الخامس عشر في نسب الإصابة .
وتابع “الزلاط ” أن التعديل الأخير في برتوكول الفيروس سي قد حمل أيضا العديد من النقاط الجديدة حيث تم رفع سن الخاضعين للعلاج من الفيروس سي من سن 18 وليس هناك حدود قصوى للسن كما كان متبعا من قبل ، وقبول المصابين طالما لايوجد تعارض بين علاج الفيروس وعلاج القلب .
ومن جانبه أوضح الدكتور ” أمير المصري ” أخصائي الكبد والطبيب بمركز الكبد ببورسعيد أن المؤتمر كان به العديد من الدراسات الهامة التي حملت بشرة خير لمرضي الفيروس سي حيث أننا في انتظار علاج نهائي لفيروس بي بحلول 2018 ، وبشرة اخري أن عقار ” الكيوريفو ” يحقق نسبة شفاء تصل إلى 100%، لمرضي الفشل الكلوي المصابين بالفيروس سي، وبعد العقار الدواء الأمثل الموجود حاليا للعلاج ، ويوجد بمراكز الكبد علي مستوي الجمهورية والبروتوكول المتبع لمرضى النوع الجينى الرابع إعطاء الكيوريفو مع دواء الريبافيرين .
وعن مشاركتها في المؤتمر تقول الدكتورة ” شيماء الخضري ” الطبيبة بمركز الكبد ببورسعيد هذه هي المشاركة الثانية علي التوالي لي في المؤتمر ،وتم في هذا المؤتمر تقديم أبحاث مميزة منها العلاج المزدوج للمصابين بالفيروس بي والفيروس سي وأنه يجب البدء في علاج الفيروس سي أولا ولايتم البدء في علاج الفيروس بي إلا إذا كان نشطا وفي هذه الحالة يتم علاج الاثنين معا ، وأيضا أن الجديد في علاج أورام الكبد للمصابين بالفيروس سي أن يتم العلاج من الفيروس سي بعد الشفاء من الورم السرطاني بستة أشهر .