النيابة تأمر بدفن الطفل أدم بعد تشريح الطب الشرعي للجثة ببورسعيد

زيزى إبراهيم

أمرت النيابة العامة ، اليوم الخميس، بدفن جثة الطفل” أدم محمد السيد ” ذو الخمس سنوات والذى توفي مساء أمس بسبب ‏تعرضه للنزيف عقب إجراء عملية جراحية لإستئصال اللوزتين بمستشفي بورفؤاد العام

وكانت قد استدعت النيابة العامة ، الطبيب الشرعي لتشريح الجثة قبل الدفن، و قام طبيبة الطب الشرعي بمناظرة الجثه و ‏قامت بالتشريح ، و كتابه التقرير، و بالفعل وضعت الجثة تحت تصرف النيابه العامة ، و التي امرت بدفن الجثة .‏

هذا ولم يتم الإعلان حتي الأن عن تفاصيل تقرير الطبي الشرعي ، والذى سيوضح السبب الحقيقي وراء وفاة الطفل ذو ‏الخمس سنوات.‏

يشار إلى أن أهل الطفل “آدم محمد السيد” البالغ من العمر خمس سنوات، اتهموا إدارة مستشفى بورفؤاد العام، ‏بالتسبب ‏في ‏وفاة نجلهم؛ بسبب تعرضه لقطع وريد بشكل خاطئ، أثناء إجراء عملية إزالة اللوزتين مما تسبب في نزيف تعرض ‏له ‏الطفل حتى وافته المنية.‏