لجنه الزراعة والرى بالنواب: بورسعيد تمتلك 135 ألف فدان يزرع منها 42% فقط

منى عبد العزيز

أعلن هشام الشعيني رئيس لجنة الزراعة والري بمجلس النواب، أنه تم وضع خطه استراتيجية للتنمية الزراعية بمحافظه بورسعيد، بداية من تقنين أوضاع المزارعين الثابت جديتهم في زراعة أراضيهم، وتحديد السعر العادل للأراضي المنزرعة في أراضي الجمعيات وقري شباب الخريجين، وكذا تعويض المضارين من نزع ملكيه أراضيهم خاصه بمحور 30 يونيو بأسعار عادله.

وأضاف، أنه سيتم توحيد جهه التعامل علي الأراضي الزراعية بالمحافظة، لتسهيل إجراءات تقنينها وتبني فكرة زيادة النمو الزراعي بادخال مشروعات زراعية تساهم في رفع الانتاج الزراعي والحيواني.

جاء ذلك خلال المؤتمر، الذي عقد مساء اليوم، لوضع توصيات اللجنة عقب جولتها بالقري جنوب بورسعيد لبحث سبل حل مشاكل المزارعين ووضع آليات للتنمية الزراعية، وذلك بحضور سليمان وهدان وكيل المجلس واللواء عادل الغضبان وأعضاء اللجنة من مجلس النواب.

وأضاف رئيس اللجنة هشام الشعيني، أنه جاري العمل علي حل مشاكل الري والصرف ونقص المياة وزراعة المحاصيل الاستراتيجية مثل الأرز، وذلك بإضافة أراضي جديدة لزمام المحافظة لانتاج هذه المحاصيل.

وقد أعرب رئيس اللجنة عن سعادته لزيارة المحافظة الباسله، مشيدا بالتنمية الشاملة التي تشهدها ضمن التنمية المستدامة التي أسسها الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وأكد وكيل المجلس سليمان وهدان:”أن اللجنة ستضع كامل طاقتها التشريعية والرقابية والخدمية لخدمة المحافظ وأبنائها لدعم التنميه الحقيقية وكذا سنسعي جاهدين لتكون المحافظه هي الأولي علي أجنده زيارات جميع لجان مجلس النواب”.

وأشار المهندس حلمي أبو العطا المستشار الزراعي لمحافظ بورسعيد إلى أن مساحة الأراضي الزراعية بالمحافظة 135 ألف فدان يتم زراعة42% منها فقط، لافتا إلى أن الهدف هو تحقيق الاكتفاء الذاتي من كل المحاصيل، والذي تم بالفعل في الأرز وبنسبه 86% من القمح .