«القومي للسكان» يزور عدة مناطق خطرة في بورسعيد

| كتب: غادة محمد الشريف |

قال فرع المجلس القومي للسكان ببورسعيد إنه نظم مؤخرا عددًا من الزيارات لـ8 قرى المحسوبة ضمن المناطق الخطرة، للعمل على رفع الخصائص السكانية بها.

ذكر بيان المجلس، الصادر الخميس، أنه «كان لتلك الزيارات الأثر الفعال في حل عدد من المشكلات للمواطنين، ومنها توفير التغذية لبعض المدارس، ورفع مشاكلهم في قري الجنوب من عدم توافر الأطباء والصيادلة بالوحدات الريفية، ومشاركة الهيئة العامة لمحو الأمية في إجراء 32 امتحان، والاتفاق على فتح فصول أخرى».

وقالت إيمان جاد، مدير الفرع، إن المؤشرات السكانية بالمحافظة مبشرة، وتصب في الإطار السليم لتنفيذ الاستراتيجية السكانية، حيث انخفض عدد المواليد خلال الربع الثالث من العام الماضي 2016 في الفترة بين يوليو وسبتمبر عن نفس الفترة من العام الماضي بـ 384 نسمة، كما انخفض عدد الوفيات خلال نفس الفترة عن نفس الفترة من العام الماضي بواقع 102 حالة وفاة، في حين ارتفعت جملة المنتفعات من خدمات تنظيم الأسرة بواقع 2125 سيدة.