التحقيق مع طبيب ببورسعيد لإصداره قرارا بعدم استقبال حالات بـ”العناية”

46274-5

بورسعيد – محمد عزام

قال الدكتور عادل تعيلب، مدير عام مديرية التربية والتعليم ببورسعيد، فى تصريح خاص لـ”اليوم السابع”، إنه لم تتوقف مستشفى التضامن عن استقبال المرضى لدقيقة واحدة، وأنه يتوافر 8 أطباء فى قسم الرعاية المركزية، وأن القرار الذى نشرت صورته على مواقع التواصل الاجتماعى لم يستغرق ربع ساعة، وتم اتخاذ الإجراءات بشأنه.

وأضاف الدكتور علاء علوان، مدير عام فرع القناة وسيناء للتأمين الصحى، أن أقسام العناية المركزة تعمل بكامل طاقتها؛ مضيفاً أنه تم إحالة أحد أطباء المستشفى للتحقيق فى واقعة إصدار أمر إدارى مخالف للوائح والتعليمات المنصوص عليها.

وأكد “علوان”، فى تصريحات صحفية، أنه تفقد مستشفى التضامن برفقة نائبه الدكتور علاء فتحى، والدكتور عصام عدلى، مدير المستشفى، حيث تابع سير عمل أقسام العناية المركزة بالمستشفى وقسم الاستقبال، وذلك للوقوف على صحة ما تم نشره بالأمس بشأن غلق العناية المركزة بالمستشفى وعدم استقبال حالات الطوارئ.

وأوضح مدير عام فرع القناة وسيناء للتأمين الصحى، أن قسم العناية المركزة يعمل بصورة جيدة ويوجد به 6 حالات منهم 3 بقسم رعاية الباطنة وهم صلاح السيد بشير؛ مصابًا بجلطة فى المخ، وكان تاريخ دخوله 5 صباحاً، وطبيبه المعالج هو الدكتور مصطفى البحراوى.

وجاءت الحالة الثانية باسم محمد السيد السقا، مصاباً باستسقاء عام بالجسم وعدم انتظام بالجسم، وتاريخ دخوله المستشفى: 29/11، والطبيب المعالج هو الدكتور أشرف لويس، والحالة الثالثة باسم نصر كامل عبد العال؛ مصاباً بضعف فى عضلة القلب، وتاريخ دخوله: 28/11، وطبيبه المعالج هو دكتور مصطفى البحراوى.

واستكمل “علوان”، أن هناك 3 حالات بقسم الرعاية الحرجة يتابعهم الأطباء المعالجون؛ بالإضافة إلى تواجد الطبيبة شيماء مجد، مقيم الرعاية مساء أول أمس الخميس، والطبيبة نجوى أبو زيد، مقيم الرعاية صباح أمس الجمعة.

وأشار إلى أنه تم إحالة الطبيب أحمد عبد العال، مدير الإدارة العلاجية بمستشفى التضامن، للشئون القانونية للتحقيق فى إصداره أمر إدارى مخالف للوائح والتعليمات المنصوص عليها.

يذكر أنه كان قد أصدر الطبيب سالف الذكر قراراً إدارياً بعدم استقبال أية حالة فى العناية المركزة بالمستشفى لعدم وجود أطباء معالجين.