مصادر: إنذار كاذب بوجود قنبلة يجبر طائرة «مصر للطيران» على الهبوط في أوزبكستان

465931_0

متابعات

نقلت وكالة أنباء رويترز عن مسؤولين مصريين في مجال الطيران، الأربعاء، قولهما إن طائرة تابعة لشركة مصر للطيران اضطرت للهبوط في أوزبكستان ، بعد تلقي الشركة اتصالا يزعم وجود قنبلة على متنها.

وأضافا أنه تم إخلاء الطائرة التي كانت تقل 118 راكبا وجرى تفتيشها، لكن لم يعثر على أي متفجرات، وقال أحدهما إن الطائرة تستعد لاستئناف رحلتها، مضيفا أن البلاغ كان كاذبا.

وتلقت مصر للطيران عدة بلاغات كاذبة بوجود قنابل على طائراتها منذ سقوط إحدى طائراتها في البحر المتوسط يوم 19 مايو الماضي.

كانت الخطوط الجوية الأوزبكستانية أعلنت، في بيان صادر، الأربعاء، أن طائرة ركاب مصرية كانت في طريقها من القاهرة إلى بكين هبطت اضطراريا في أوزبكستان بسبب إنذار بوجود قنبلة.

وأضافت أن الطائرة كانت تقل 118 راكبا و17 من أفراد الطاقم وتم إجلاؤهم جميعا بسلام، فيما ذكرت وكالات أنباء روسية أن الطائرة تابعة لشركة مصر للطيران.