طارق نجيدة: دفعت كفالة نقيب الصحفيين وعضوي مجلس النقابة تجنبًا لتعرضهم للحبس

Accidents-2676

متابعات

قال طارق نجيدة المحامي بالنقض والدستورية العليا، إنه قرر دفع الكفالة ليحيى قلاش نقيب الصحفيين، وعضوي مجلس النقابة جمال عبدالرحيم وخالد البلشي، تجنبًا لتعرضهم للحبس.

وأضاف «نجيدة»، في مداخلة هاتفية لبرنامج «صباح أون»، المذاع على قناة «أون تي في لايف»، الثلاثاء: “فعلت ذلك كمبادرة شخصية مني، وبالتعاون مع مجموعة من الأصدقاء، الذين لن استطيع الإفصاح عن أسمائهم، وليس لحزب الكرامة أي علاقة بدفع الكفالة”، مؤكدًا أنه تقدم باستقالته من الحزب ومن التيار الشعبي؛ حتى يرفع الحرج عنهما.

وأوضح أن هناك صداقة طويلة تجمعه بيحيى قلاش، قائلا: “دفعت الكفالة من منطلق معرفتي بالنقيب، وكموقف مهني مني، خوفًا من تعرضه للحبس والمحاكمة مسجونًا يوم السبت المقبل”.

وتابع: “لم يكن أمامي غير السير تبعًا لضميري المهني وأدفع الكفالة؛ لأن الدولة تريد الاستمرار في بطش نقابة الصحفيين ونقابتها، وصاحب الحق في سؤالي هو المتهم الذي دفعت له الكفالة”.

يُذكر أنه تم احتجاز كلًا من يحيى قلاش نقيب الصحفيين، وخالد البلشي وكيل النقابة، وجمال عبدالرحيم سكرتير عام النقابة، بقسم قصر النيل؛ أمس الإثنين؛ وذلك بعد رفضهم دفع كفالة 10 آلاف جنيه لإخلاء سبيلهم، على ذمة القضية المتهمين فيها بإيواء متهمين مطلوبين للعدالة.

وأمرت نيابة وسط القاهرة الكلية، بإحالة المتهمين إلى المحاكمة العاجلة أمام محكمة جنح قصر النيل، ولكنها قررت إطلاق سراحهما بعد سداد 30 ألف جنيه كفالة.