«بريد ببورسعيد» يستعين بالشرطة بعد تزاحم المتقدمين لمشروع «الإسكان»

13006604_990824767666293_6753236878915396841_n 13010792_990824734332963_1292550359802272149_n

ياسر خلاف

شهد مكتب بريد “23 ديسمبر” بمحافظة بورسعيد، اليوم السبت، زحامًا شديدًا وإقبالاً من المواطنين الراغبين في التقدم لحجز وحدات سكنية ضمن مشروع الـ500 ألف وحدة الذي أعلنت عنه وزارة الإسكان مطلع الشهر الجاري.

وكان العشرات من المواطنين ببورسعيد تجمعوا أمام مكتب بريد “23 ديسمبر”، الكائن بمساكن النشار، خلف ديوان عام حي المناخ، في أول أيام بيع كراسات شروط حجز الوحدات السكنية التي أعلنت عنها وزارة الإسكان بشرق وجنوب بورسعيد.

يذكر أن حجز هذه الوحدات ودفع المقدم يتم من خلال مكاتب البريد فقط لأول مرة، دون الحاجة للذهاب لبنك التعمير والإسكان، وذلك لكثرة مكاتب البريد مقارنة بفروع البنوك على مستوى الجمهورية.

وسيبدأ غدًا الأحد 13 مكتبًا ببورسعيد بيع الكراسات، ولم يفتح اليوم سوى مكتبين بسبب إجازة السبت، مما تسبب في زحام شديد، وتدخلت الشرطة للتخفيف من الزحام.

وأكد مصدر ببريد بورسعيد وصول 1400 كراسة شروط خلال الأسبوع الماضي، وأشار إلى أنه سيصل إلى المكتب 3 آلاف آخرون، اليوم السبت، ليصبح إجمالي كراسات الشروط بالمحافظة 4400 كراسة موزعة على جميع مكاتب البريد.

جاء ذلك على الرغم من تصريح اللواء عادل الغضبان محافظ بور سعيد بطرح 15000 وحدة سكنية بالمحافظة ضمن مشروع الـ500 ألف وحدة الذي أعلنت عنه وزارة الإسكان خلال الأيام الماضية.

وقال أشرف شعير، مدير مكاتب بريد بورسعيد، إنه تم توزيع 100 كراسة شروط اليوم، على مكتبين بالمحافظة، وأوضح أنه سيتم غدًا توزيع دفعة أخرى على المكاتب الرئيسية بالأحياء، مشيرًا إلى أن كراسات الشروط ستأتي بالتتابع على مدى الأيام القادمة بداية من الغد، ووجه رسالة لأهالي المحافظة قائلاً: “لا داعي للتزاحم”.