محمد بديع من داخل القفص: «مرسي راجع»

43

رمضان أحمد

تحدث مرشد الإخوان، محمد بديع، المتهم الأول في قضية “أحداث الإسماعيلية”، من داخل القفص أثناء رفع الجلسة مؤقتًا للاستراحة.

وشن المرشد هجومًا حادًا على الوضع الذي أعقب ثورة الثلاثين من يونيو والتي أسماها “انقلابًا”، ليقول في أبرز ما تضمنه كلامه “الرئيس مرسي راجع”، منتقدًا عدم مقدرة “مرسي” على لقاء عائلته منذ ثلاث سنوات.

وتعود وقائع القضية لأحداث 5 يوليو 2013 عندما وقعت اشتباكات بين أنصار المعزول محمد مرسي وأجهزة الأمن أمام مبنى ديوان عام محافظة الإسماعيلية لفض اعتصام أنصار مرسي، وأسفرت عن سقوط ثلاثة قتلى والعشرات من المصابين.

وأسندت النيابة للمتهمين تهمًا من أبرزها تدبير التجمهر أمام ديوان عام محافظة الإسماعيلية وتعريض السلم العام للخطر، وأن الغرض من التجمع كان لارتكاب جرائم الاعتداء على الأشخاص والممتلكات العامة والقتل والتأثير على رجال السلطة العامة في أداء أعمالهم بالقوة والعنف.