القابضة للمياه تهدر 18 مليون جنيه في مدن القناة

1690bf7391ebe2f261b1f0e50a0f8cdd

محمد جمعة

حصلت جريدة «الوفد» علي مستندات تثبت تورط عدد كبير من مسئولي الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي لمدن القناة «السويس – والإسماعيلية – بورسعيد» في إهدار المال العام حيث قام المهندس، الكيميائي أحمد عبد الفتاح حسنين ، العضو المنتدب للشركة رئيس قطاع المعمل والجودة بإرسال مذكرة إلي علي حسين رئيس مجلس إدارة الشركة في تاريخ 14/ 6/ 2015. جاء فيها إيماء الي مناقصة توريد سيارات كابينة مزدوجة مجهزة بغطاء خلفي للصندوق لتجهيزها كمعمل متنقل، نحيط علم سيادتكم أن لجنة البت أغلقت شرط تجهيز السيارات بغطاء خلفي وقبلت عرض شركة السبع «أوتو موتيف» إلا أنه تم توريد السيارات بدون تجهيز ويعد ذلك مخالفاً لكراسة الشروط والمواصفات، وهو ما يعد إهدارا للمال العام للشركة.

وفي مقايسة تقديرية لعملية تصميم وتصنيع وتوريد وتركيب 6 محطات مياه نقالي مدمجة بمحافظات القناة في جلسة 1/1/2015 قد اجتمعت لجنة البت في تلك المناقصة في تاريخ 12/3/ 2015 والمقدرة بـ 18 مليون جنيه، وسجل ايهاب عدلي صادق العضو المالي للشركة، ومروة محمد يحيي عضو العقود باللجنة اعتراضهما عند فتح المقايسة التقديرية حيث أقرا أن تلك المقايسة غير معتمدة من السلطة المختصة وتم عرض الموضوع علي رئيس مجلس إدارة الشركة وقام باعتماد المناقصة وبدون تاريخ، مما يعد إهدارا للمال العام للشركة ومخالفا للقوانين.