قصة 7 أمناء شرطة قبض عليهم بسبب برنامج تلفزيوني.. ”بمحض الصدفة’

2016_2_22_0_49_49_888

متابعات

وسط سلسلة من التجاوزات التي أسميتها وزارة الداخلية بـ”الفردية” من سحل وضرب وقتل واغتصاب من قبل بعض أمناء الشرطة ضد المواطنين، أثارت قضية القبض على 7 شرطيين اهتمامًا واسعًا خاصة بعد اختفائهم قبل دقائق من ظهورهم ببرنامج “العاشرة مساءً”.

أعلن الإعلامي وائل الإبراشي، مقدم برنامج “العاشرة مساءً” على فضائية دريم، السبت، عن استضافته لسبعة من أمناء شرطة للتعليق على الانتهاكات الأخيرة من ذويهم وعرض مشاكلهم الاجتماعية إلا أنه علمِ بالقبض عليهم أمام بوابات مدينة الانتاج الاعلامي قبل دخولهم للاستديو والتسجيل معه.

غلق هاتف

وقال الإبراشي، إن أمين منصور أبو جبل، المسؤول عن اعتصامات أفراد الشرطة بالشرقية، غلق هاتفه المحمول قبل الهواء بساعة ولم يعلم أحدًا مكانه.

هدد أمناء الشرطة بمديرية أمن الشرقية، في الساعات الأولى من صباح الأحد بالاعتصام؛ على خلفية الواقعة المذكورة.

وقال الأمين محمود مختار – شقيق الأمين إسماعيل مختار أحد الأمناء المقبوض عليهم – في تصريحات له، أنه سوف يتوجه باكر إلى ديوان عام مديرية أمن الشرقية، هو وعدد من زملائه لتنظيم اعتصام حتى الإفراج عن الأمناء المقبوض عليهم.

وقال مصدر أمني بمباحث أكتوبر، أن قوات الأمن ألقت القبض على 7 أمناء شرطة قبل دخولهم مدينة الإنتاج الإعلامي.

فرقة الشرطة

وأضاف المصدر – الذي اشترط عدم ذكر اسمه  لعدم التخويل له بالتصريح لوسائل الإعلام، أن الأمناء يتبعون ائتلاف أمناء الشرطة، لافتا إلى أن معلومات وردت لجهاز الأمن الوطني تفيد باعتزامهم الظهور بإحدى الفضائيات لإحداث فرقة بجهاز الشرطة – بحسب المصدر – فخرجت مأمورية لضبطهم.

ورفض المصدر الإفصاح عن المكان الذي تم اقتياد الأمناء إليه عقب ضبطهم.

كما نفت وزارة الداخلية في بيان لها قطع عدد من أمناء الشرطة طريق الواحات، الأحد، احتجاجا على إلقاء القبض على 7 من زملائهم.

وقالت الوزارة في بيان لها الأحد، إن “الخبر عار تماماً عن الصحة جملة وتفصيلا، وإن هذه الأخبار هدفها النيل من أمن واستقرار الوطن وعلى وسائل الإعلام تحري الدقة قبل نشر أي خبر”.

وصمة عار

وشن الإعلامي وائل الإبراشي، هجومًا حادًا على وزارة الداخلية معتبرا ما حدث “وصمة عار جديدة” وأكد أنه من الوجوب إتاحة الفرصة لهم للتحدث ثم تطبيق اللوائح ضدهم حال الإخلال بها قبل القبض عليهم وانقطاع الاتصال.

وأكد الإبراشي -خلال تقديم برنامجه “العاشرة مساءً”، الذي يذاع على قناة “دريم ٢”، أن تلك الإجراءات التعسفية تؤكد هيمنة الداخلية التي تفرضها على الإعلام، وأن تلك التصرفات غير مقبولة.

بمحض الصدفة

قال اللواء أبو بكر عبدالكريم، مساعد وزير الداخلية للإعلام والعلاقات العامة، إن قرار القبض على أمناء الشرطة جاء تزامنًا مع بداية حلقة البرنامج بمحض الصدفة ولم يكن مقصودًا.

وأضاف عبد الكريم، في تصريحات للعاشرة مساءً، أن وزارة الداخلية لم ولن تمنع أى فرد من أفراد الشرطة من الظهور الإعلامي، مؤكدًا أنه صدر قرار بالقبض عليهم إثر تظاهرات الشرقية للتحقيق فيها وتم تنفيذه قبل دقائق من البرنامج.