السيرة الذاتية للدكتور رضا عز الدين مستشار الوكالة الدولية للطاقة الذرية

6a1c4a63c02697650733c45622c97cfa

كتب أحمد المحضر

وفقًا لمعايير الكفاءة والخبرات العالمية، جاء اختيار العالم المصري الدكتور محمد رضا عز الدين، مستشارًا للوكالة الدولية للطاقة الذرية، لمدة 4 سنوات في مجال الأمن النووي والرقابة الإشعاعية، من جانب يوكيا أمانو مدير عام الوكالة.

الدكتور محمد رضا عز الدين، من مواليد 1961بمحافظة القليوبية، وحصل على بكالوريوس العلوم جامعة عين شمس عام 1984، وحصل على الماجستير في الكيمياء الإشعاعية 1990.

وحصل أيضًا، على دكتوراه الفلسفة في العلوم فى الكيمياء النووية، وهو عضو في العديد من اللجان والملتقيات العلمية المتخصصة فى المجال النووي على المستويين الدولي والإقليمى، كما شارك فى العديد من المؤتمرات والندوات المتخصصة داخل مصر وخارجها.

وتدرج عز الدين فى العمل فى هيئة الطاقة الذرية منذ تعيينه معيدًا بالهيئة فى 1988 وحتى تعينه أستاذا فى 2008، وعمل رئيسا لقسم الوقاية الاشعاعية لمدة 11 عاما، كما عمل رئيسًا وعضوا بالعديد من اللجان الفنية لتراخيص والتفتيش على المنشآت النووية والإشعاعية.

قام بالتدريس بكليات الهندسة بجامعتى الإسكندرية والزقازيق، وبالدورات التدريبية التى تعقد بهيئة الطاقة الذرية المصرية والمركز الإقليمى للنظائر المشعة، وبالدورة التدريبية الخاصة بالتوعية الإشعاعية لمسئولي الأمن والجمارك، وهو مسئول السلامة والصحة المهنية لمفتشى السلامة والصحة المهنية بوزارة القوى العاملة.

وقد تم تعيين الدكتور عز الدين كرئيس لهيئة الرقابة النووية والإشعاعية المصرية، في مايو من عام 2014م، بقرار من رئيس الوزراء حينها المهندس إبراهيم محلب، وهذه الهيئة تُعد الأولى من نوعها فى مصر، والذي تم إنشاؤها من حوالي 5 سنوات، وهي هيئة مستقلة عن الوزارات وتتبع رئيس مجلس الوزراء مباشرة.

وشارك الدكتور رضا عز الدين، في إعداد الهيكل التنظيمي لهيئة الرقابة النووية والإشعاعية المصرية، وترأس العديد من اللجان منها لجنة و تراخيص المصادر الإشعاعية المغلقة والتفتيش على مفاعل مصر البحثي الأول ولجنة منح تراخيص الخبراء ومسئولي الوقاية والفنيين ومستخدمي المصادر والمواد المشعة.

وتم انتخابه كذلك كنائبًا لرئيس منتدى الأجهزة الرقابية التنظيمية بإفريقيا، تم انتخابه كممثل لدول شمال إفريقيا في منتدى الأجهزة الرقابية من عام 2009 وحتى الآن.

وكان قد تم اختيار الدكتور محمد رضا عز الدين عضوا باللجنة الفنية للأمان الإشعاعي بالوكالة الدولية للطاقة الذرية منذ عامين، واختياره نائبا لرئيس منتدى الأجهزة الرقابية النووية على مستوى القارة الأفريقية من عام 2013 وحتى 2015.

 كما تم انتخابه عام 2015 سكرتيرا عاما للمنتدى على مستوى القارة لمدة عامين من 2015 إلى سبتمبر 2017، وللدكتور محمد رضا عز الدين 36 مقالة علمية، تم نشرها فى المجلات العلمية المتخصصة، بالإضافة لكونه محكم علمى ببعض المجلات العلمية الدولية والمحلية.