وقال بوتن خلال حفل في الكرملين لتسلم أوراق اعتماد السفراء “يبدو أن القيادة التركية تجر عمدا العلاقات الروسية التركية إلى طريق مسدود.”

وأضاف بوتن أن موسكو تنتظر اعتذارا من تركيا عن إسقاطها المقاتلة الروسية أو عرضا للتعويض عن الأضرار.

وألهبت حادثة إسقاط الطائرة العلاقات الروسية التركية، واعتبرها بوتن “طعنة في الظهر من قوى تدعم الإرهاب.”

وهددت موسكو بأنها ستعيد النظر في كافة علاقاتها مع تركيا، وأعلنت شركات سياحة روسية أنها ستتوقف عن الترويج لرحلات سياحية روسية إلى تركيا.