رئيس هيئة موانئ بورسعيد: 4 مليارات دولار لإنشاء محطات حاويات وصب «سائل وجاف»

876

كتب: خير راغب, حمدي جمعة |
تصوير : فؤاد الجرنوسي
قال اللواء مدحت عطية ، رئيس هيئة موانئ بورسعيد ، إن القناة الجانبية تمثل الرئة التى سيتنفس منها ميناء شرق بورسعيد وإن تأخير تنفيذها تسبب فى خسائر بالمليارات للاقتصاد المصر ى بشكل عام وميناء شرق بورسعيد بشكل خاص، موضحا أن العالم البحرى وخطوط الملاحة العالمية تنتظر نهضة شرق بورسعيد وأن المنطقة الاقتصادية ستقوم بالإجراءات التى تؤهل شرق بورسعيد ليكون الميناء المحورى الأول فى البحر المتوسط مثل تسهيل الإجراءات وإنشاء مناطق صناعية وخدمات لوجستية فى ظهير الميناء.

■ كيف ترى القناة الجانبية ومردودها الاقتصادى على شرق بورسعيد ومصر؟

– الرئة التى يتنفس منها ميناء شرق بورسعيد ومشروع طال انتظاره وتأخر كثيرا، والاقتصاد المصرى عموما خسر كثيرا بسبب عدم إنشائه فى 2011 ولن أقول رقماً من الخسائر، لأن الخسائر تصل إلى مليارات الدولارات ومئات آلاف من فرص العمل التى فقدها الشباب المصرى نتيجة المشروعات المباشرة وغير المباشرة التى كانت ستنشأ عقب تنفيذ مشروعات محطات الحاويات والصب السائل والجاف والمشروعات اللوجستية، وبدون هذه القناة لن نستطيع أن نحقق تنمية فى شرق بورسعيد.

■ ما مواصفات القناة الجديدة ومتى سيبدأ العمل بها؟

– تقوم حاليا هيئة قناة السويس مع هيئة الميناء بالرفع المساحى للمجرى الملاحى للقناة الجانبية الجديدة الخاصة لميناء شرق بورسعيد وتحديد مسارها فى الجهة الشرقية أمام الميناء فى حوض البحر المتوسط تمهيدا لدخول الكراكات لبدء أعمال التكريك، أما عن المواصفات فوفقا للدراسات والمسح السابق لهيئة موانئ بورسعيد فإن القناة يبلغ طولها 9.5 كيلومتر وبعرض 250 مترا وبغاطس عمقه 18.5 متر لاستيعاب السفن الكبيرة.

■ هل ستكون مفردة أم مزدوجة؟

– لم يتحدد بعد وإن كنت أتوقع أن تكون مزدوجة، ولكن هذا يعتمد على حركة السفن التى ستدخل الميناء.

■ هل سيكون لميناء غرب بورسعيد نصيب فى عملية التطوير والتكريك؟

– القرار الجمهورى الذى صدر فى 10 أغسطس وضع ميناء غرب بورسعيد ضمن المنفعة الاقتصادية لقناة السويس، وبالتالى فإنه سيدخل ضمن التطوير والتى ستشمل تكريك 5 أرصفة وهى حاليا بعمق 15 مترا وستكون بعمق 17 مترا حتى تستقبل سفن الحاويات الكبيرة والجيل الرابع من السفن مثل ميناء شرق بورسعيد والسخنة.

■ ما هو الترتيب الحالى لميناء شرق بورسعيد؟

– حاليا نحتل رقم 37 على مستوى العالم من حيث تداول الحاويات، وأعتقد أن ترتيبنا سيتحسن كثيرا بعد إنشاء القناة الجانبية الجديدة وإنشاء محطات أخرى للحاويات والبضائع وأتوقع أن نصل إلى المركز العشرين خلال سنوات قليلة بعد اكتمال منظومة العمل فى الميناء.

■ هل ميناء شرق بورسعيد سيكون مؤهلاً لاستقبال خطوط جديدة للحاويات أما أن فرصه تضاءلت بعد هجرة الخطوط لموانئ أخرى على البحر المتوسط؟

– ميناء شرق بورسعيد المنافس الأقوى فى حوض البحر المتوسط وحظوظه لا تزال قوية لأسباب كثيرة، أولا هو يقع على خط سير خطوط الملاحة العالمية، وهذه ميزة لا توجد فى موانئ كثيرة بموانئ البحر المتوسط والعالم، ويكفى أن أقول إن الميناء حقق 740 ألف حاوية عندما خرج للنور فى عام 2004، يعنى أن هناك تعطشا فى العالم لهذا المكان فى العالم وهو شرق بورسعيد، ثانيا الميناء فى عام 2014 بعد 10 سنوات حقق 3.4 مليون حاوية رغم الظروف العديدة التى مرت بها مصر، فالعالم البحرى والتجارى يحتاج هذا الميناء ونحن نحتاج هذا العالم، وبالتالى فنحن نسعى لأن نحقق رغبة الطرفين من خلال إنشاء مجموعة من الخطوات التى تسهل حركة التجارة داخل الميناء مثل إنشاء قناة جانبية خاصة بالميناء وعمل منطقة صناعية وخدمات لوجستية لهذه الصناعات ولصالح السفن التى ترسو.

■ هل «شرق بورسعيد» سيكون مثل ميناء جبل على وبورسعيد تكون مثل دبى؟

– نحن نسعى لأن نكون الأفضل وليس مثل الآخر، فالميناء الآن يحقق 3.4 مليون حاوية، وتشير التقديرات إلى الوصول إلى 8 ملايين حاوية فى 2023، وهناك مميزات فنية نمتلكها، فدرجة انحراف السفن أثناء دخول السفن صفر، فى بقية موانئ العالم الأمر يحتاج وقتا ومجهودا ومحاذير أثناء دخول السفن، نحن عندنا مشاكل ولكن مع عمر الميناء الذى لم يتجاوز 11 عاما فإننا وبعد إنشاء قانون خاص له فإننا سنتغلب على كل المعوقات والمشاكل التى كانت تواجه نهضة الميناء المحورى الحديث لينطلق.

■ ما الصناعات التى سيتم إنشاؤها فى ظهير ميناء شرق بورسعيد؟

– جميع الصناعات الخفيفة والمتوسطة من تجميع سيارات وأجهزة كمبيوتر وإصلاح السفن وإصلاح وتصنيع الحاويات وتموين السفن، ويكفى أن أقول إنه لا يوجد فى البحر المتوسط سوى 3 نقاط فقط لتموين السفن، ونسعى لأن نكون نقطة رئيسية فى هذه الخدمة، هناك العشرات من المشروعات التى ستقام فى هذه المنطقة، والاستثمارات المباشرة فقط من إنشاء محطات الحاويات والبضائع والصب السائل والجاف تصل إلى 4 مليارات دولار، هذا غير الفنادق والمدن السكنية والمصانع التى سيتم إنشاؤها فى شرق بورسعيد.

■ ما هو الهيكل الإدارى لمجلس إدارة المنطقة الاقتصادية لقناة السويس؟

– يتكون من 9 أعضاء و4 وزارت معنية وننتظر اللائحة التنفيذية المنظمة للمنطقة، ولكن الملامح الأولية تحدد اختصاصاته وطريقة العمل ودوره فى تنمية 460 كيلو مترا والتى تضم شمال غرب خليج السويس حتى بورسعيد.