حوار مجتمعى تحت عنوان قناة السويس الجديدة ومواجهه البطالة بمجمع إعلام بورسعيد

received_392302607633700

received_392302587633702

received_392302557633705

received_392302554300372
متابعات : شيماء الجمال
بدأ العد التنازلى لافتتاح حلم المصريين “قناة السويس الجديدة” شريان الرخاء لمصر والعالم، وأمل المصريين فى العبور بالبلاد إلى مصاف الدول المتقدمة والواعدة اقتصاديًا.
واستمرارا لحملة من أم الدنيا لكل الدنيا التى دشنها مجمع اعلام بورسعيد عقد المجمع حوار مجتمعى لعدد غفير من الشباب يحمل عنوان القناة الجديدة ومواجهه البطالة .
وأستهل اللقاء د/ صلاح البندارى أستاذ العلوم السياسية قائلا أن محور قناة السويس هو مشروع مصري تنموي ضخم تم تشيده في الخامس من أغسطس عام 2015، ويهدف الى تعظيم دور إقليم قناة السويس كمركز لوجستي وصناعي عالمي متكامل اقتصادياً وعمرانيا ومتزن بيئياً، ومكانياً يمثل مركزاً عالمياً متميزاً في الخدمات اللوجستية والصناعية.
وأشار موضحا أن المشروع يعود لنهاية السبعينيات عندما طرحه المهندس حسب الله الكفراوى وزير الإسكان حينها على الرئيس أنور السادات، لكن المشروع لم يخرج للنور. حيث أنة كان يريد استغلال ممر قناة السويس كمركز لوجستى عالمى، خلق “هونج كونج” مصرية على حسب وصفه لفكرته، وايضا جذب الاستثمارات التى ترتبط بالممرات الملاحية.
وأشار موضحا ان مشروع حفر القناة الجانبية ببورسعيد يبدأ فى 7 أغسطس وسوف يتم نقل الكراكات مباشرة إلى بورسعيد ، ونفس اليوم يبدأ العمل فى مشروع محور قناة السويس .
وسوف يبدأ بشرق بورسعيد بالتعاون مع دار الهندسة وهيئة قناة السويس والبدء فى مشروع الاستزراع السمكى مباشرة وسوف يتم التعامل بمرونة مع قوانين الاستثمار كما سيتم رفع من كفاءة العامل وتدريبه فنيا .
كما اوضح الدكتور صابر الغنام أستاذ دكتور بكلية التجارة خلال مداخلة أن الشباب من الضرورى ان لا ينتظروا الوظائف الحكومية لانها لم تعد مجدية بكل المقاييس لدولتنا الحبيبة وانما من الواجب عليهم البدء فى تنفيذ المشروعات الصغيرة والمتوسطة التى تساعد على نهضة اقتصاد مصر وخاصة أن المشروع سيوفر ستة وسبعون نشاط ملاحى جديد كما قام بعرض نموذج لعدد من الشباب بمحافظة الاسكندرية حيث قاموا بمشروع فى غاية البساطة من خلال شراء ماكينة لغسل الحاويات تكلفتها خمسة عشر ألف جنيها بمقابل أن غسل الحاوية الواحدة يتكلف خمسمائة دولار .
وأوصى اللقاء بأهمية تنشيط وحذب مجموعة كبيرة من التسهيلات الادارية واللوجستية لسرعة تنمية المحوربالاضافة إلى النظر بعين الاعتبار لزيادة العمالة من شباب محافظة بورسعيد بهذة المشاريع التنموية الضخمة وإنشاء مراكز تدريب متخصصة لرفع كفائة القوى البشرية العاملة .
صرحت بذلك الاعلامية / مرفت الخولى مدير عام مجمع اعلام بورسعيد